• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

جسور

الهلال والنصر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 يونيو 2015

د. حافظ المدلج

أكتب اليوم عن «الأزرقين» الهلال السعودي والنصر الإماراتي، وقد جمعتهما الصدف العجيبة في عالم المستديرة العجيب، فأزرق السعودية «الهلال» حقق كأس الملك عام 1989م ثم غاب عن هذه البطولة، التي تحبه ويحبها، وكأن هناك أسباباً تمنعهما من اللقاء الذي تكرر هذا العام، والأمر ذاته تكرر مع الأزرق الإماراتي «النصر»، الذي غاب نفس المدة وعاد من أصعب الطرق ليسجل هدف التعادل في الرمق الأخير ويفوز بركلات الترجيح، والأعجب أن الأزرق السعودي حسم اللقب بذات الطريقة، وكأن «الأزرقان» على موعد مع المجد في نفس الموعد وبذات الدراما والإثارة.

«الزعيم» عاد للمجد من الباب الكبير بكأس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، محققاً أولوية تعوّد عليها جماهيره بالفوز بأول كأس لملك الحزم «سلمان الشهامة» كما اختار الهلاليون تسميته في «التيفو»، الذي سبق انطلاق أهم مباريات الموسم وأجملها، واختار «المارد الأزرق» أن يحبس الأنفاس حتى الدقيقة مائة وعشرين ليسجل هدف «إعادة الأمل» وكأنه يستمد من «عاصفة الحزم» منهاجاً في إدارة مسيرته الرياضية الحافلة بالمنجزات التي نصبته على عرش «الزعيم» في قارة يسكنها ثلثا سكان الكرة الأرضية، وكأنه يؤكد أن الزعامة للزعيم.

«العميد» رفض أن يستمر غيابه عن منصات التتويج فاختار «أزرق» الإمارات أهم المحافل ليؤكد عمادته بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، فكان الفوز غالياً واللقب أغلى، وكان للنصر من اسمه نصيب فانتصر واعتلى سلم المجد في يوم احتفلت فيه كل «الإمارات» بعرس رياضي شهده رموز الوطن وبناة المجد ومخططي المستقبل الزاهر بإذن الله لدولة تتوثب الخطى وتسابق الزمن لتسبق الجميع بإذن الله، وكان المحفل الرياضي بروفة تثبت قدرة أبناء هذا البلد الطيب أهله على تنظيم المحافل الكبرى بما فيها كأس أمم آسيا 2019، التي سيكون ملعب هزاع بن زايد أحد أهم مسارحها.

كأس ملك السعودية وكأس رئيس الإمارات جمعتهما مصادفات غريبة بالإضافة إلى ما تقدم، فكان النهائيان بين فريقين من نفس المدينة يلعبان في مدينة أخرى، فكان ديربي الرياض في جدة وديربي دبي في العين، فأكدت هذه البطولة تقارباً كبيراً يجمع البلدين الشقيقين، فكان «الهلال والنصر» في الدولتين، يرسمان حالة نادرة بمصادفات متطابقة يندر تكرارها في عالم المستديرة المجنونة، ولعلي أختم بالتذكير أن بطل كأس الرئيس في «الإمارات» يجمع ثلاثة أندية سعودية فيحمل اسم النصر، ولون الهلال ولقب الاتحاد، وعلى منصات التتويج نلتقي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا