• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

600 سيدة يقمن بإعداد الوجبات بإشراف صحي من الجهات المعنية

«خليفة الإنسانية»: 65 ألف وجبة غذائية بـ 110 مواقع ضمن «إفطار صائم»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 22 يونيو 2014

أكد محمد حاجي خوري مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية، أن مشروع إفطار صائم الذي يقام للعام الخامس على التوالي في شهر رمضان الكريم وأكملت استعداداتها لتنفيذه سيغطي هذا العام 110 مواقع “مساجد” على مستوى الدولة بمعدل 65 ألف وجبة غذائية.

ولفت إلى أن تكلفة الوجبة الواحدة تصل إلى 21 درهماً يتم توزيعها يومياً وعملت على تجهيزها 600 سيدة بمعدل 100 وجبة لكل سيدة على مستوى الدولة، وذلك بالتنسيق مع جهاز الرقابة الغذائية في أبوظبي وأقسام الصحة في بلديات المناطق الشمالية من أجل تحقيق سلامة الوجبات التي تصل لمستحقيها وفق الشروط الصحية التي وضعتها الجهات المختصة، إلى جانب دور إدارات الدفاع المدنـي على مستوى الدولـة التـي تعمل على التأكـد من تحقيق السلامـة العامـة والأمـان من الحرائق أثناء الطبخ ونقل الوجبات الغذائية.

وأشار خوري إلى أن المشروع هذا العام استقطب أكثر من 500 متطوع معظمهم من أبناء السيدات المواطنات اللواتي يقمن بإعداد الوجبات الغذائية، لافتاً إلى أن المشروع يهدف إلى مساعدة الأسر المتعففة المواطنة ورفع مستواها المعيشي والمادي إلى جانب تشجيع أبنائهم على العمل ومساعدة أسرهم.

وأكد أن المشروع شجع العديد من المؤسسات والجهات الحكومية بالدولة على الاستعانة بهؤلاء السيدات في التحضير والأعداد لوجبات غذائية في المشاريع والمبادرات التي يطلقونها ومن أبرزهم وزارة شؤون الرئاسة وبعض من شركات البترول في أبوظبي.

وأوضح مدير عام مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية أن مشروع إفطار صائم 2014 يحظى بدعم من رعاة رئيسيين يتمثلون في شركة “دو” والمؤسسة العليا للمناطق الصناعية “آيكاد” وجمعية الظفرة في المنطقة الغربية، بالإضافة إلى شركة الحصن للغاز ومواصلات الإمارات التي تعمل على توصيل الوجبات الغذائية إلى المواقع المختارة.

وقدم خوري في ختام حديثة الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة للجهود التي يبذلها سموهم لإنجاح كافة مبادرات مؤسسة خليفة بن زايد للأعمال الإنسانية، سواء على مستوى الدولة أو على مستوى العالم، كما قدم الشكر إلى مختلف وسائل الإعلام التي تعتبر شريك النجاح في كافة مبادرات المؤسسة ومشاريعها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض