• الاثنين 05 شعبان 1438هـ - 01 مايو 2017م

الألماني يتحفز للحسم في جولة البرازيل

روزبرج يخطط للاحتفال في أبوظبي دون ضغوط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

برلين (د ب أ)

رفض الألماني بفريق مرسيدس نيكو روزبرج، المشارك في سباقات فورمولا1، الخلود للراحة، عقب انتهاء سباق جائزة المكسيك الكبرى، وكثف المتسابق من استعداداته لحسم اللقب لصالحه بالفوز بسباق البرازيل المقرر في 17 من نوفمبر الجاري، ليجعل من مشاركته في جولة أبوظبي الأخيرة احتفالية بعيدة عن الضغوط.

ويمنح الفوز في السباق قبل الأخير في الموسم الحالي، روزبرج لقب بطولة العالم للمرة الأولى في مسيرته، كما أن الحصول على المركز الثاني في سباق البرازيل والمركز الثالث في سباق أبوظبي، أو العكس، سيعني رسمياً تتويج روزبرج باللقب حتى لو فاز هاميلتون بلقب هذين السباقين.

وحاول روزبرج الاحتفاظ بهدوئه عقب السباق الأخير، لدرجة أنه خرج بابتسامة على وجهه بعد حصوله على المركز الثاني، وقال: ليست نتيجة سيئة على الإطلاق، الآن أتطلع إلى العودة لبيتي بعد أسبوعين غاية في المشقة، من أجل التخلص من أعباء تلك المرحلة مع أسرتي، والاستعداد لكي أعود بشكل أقوى في البرازيل، وأحقق الفوز هناك.

وعلى مضمار «اوتودرومو هيرمانوس رودريجيز» بسط هاميلتون سيطرته على مجريات السباق المكسيكي، بعدما انطلق من المركز الأول وعلى الرغم من محاولته اختصار المسافة داخل المضمار، لكنه لم يتعرض لأي عقوبة، نظراً لأنه لم يحقق استفادة مباشرة من هذه الخطوة، جاء فوز هاميلتون باللقب وحلول روزبرج ثانياً ليمنح مرسيدس فرصة الحفاظ على اللقب.

ومن جانبه، قال كريستيان هورنر رئيس مرسيدس أن القرار سليم، ويرى أن فريقه يقترب بشكل أكبر من مرسيدس.

وحقق هاميلتون فوزه الـ 51 في سباقات الجائزة الكبرى، ليحتل المركز الثاني في قائمة الأكثر فوزاً بسباقات الجائزة الكبرى، مناصفة مع الان بروست، فيما يتصدر الألماني مايكل شوماخر القائمة بإجمالي 91 انتصاراً.

ولكن هاميلتون يحتاج إلى الفوز في سباق البرازيل للمرة الأولى للحفاظ على أي فرصة له في التتويج بلقب بطولة العالم للمرة الرابعة في مسيرته، والثالثة على التوالي.

وقال هاميلتون: من المؤسف أن هذه النتائج تتحقق في مرحلة متأخرة من الموسم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا