• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

افتتح بصوته الإذاعة

الشيخ البراق.. قارئ تونس الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

أحمد مراد (القاهرة)

واحد من أبرز قراء القرآن الكريم في القرن العشرين، ويعد ركناً أساسياً من أركان الدعوة الإسلامية في تونس كمقرئ للقرآن الكريم تجويداً وترتيلاً بالقراءات السبع، وقد وصفه البعض بأنه قارئ تونس الأول، والبعض الآخر قال عنه قارئ لا يعرف المستحيل.

هو الشيخ والقارئ التونسي علي البراق، المولود في مدينة القيروان سنة 1891، ورغم أنه ولد كفيفاً، إلا أنه لم يجد مشكلة في إعاقته البصرية، حيث اتخذ من هذه المحنة حافزاً ودافعاً للنجاح والتفوق في مجال تلاوة القرآن وترتيله، ومنذ صغره كان يتردد على الروضة القرآنية، مركز لتحفيظ القرآن، حتى نجح في حفظ القرآن الكريم تجويداً وترتيلاً بالتلاوات السبع، كما كان معجباً بالطرق الصوفية، فكان يحضر حلقاتها، وينهل منها السماع والمديح والإنشاد.

وفي بداية الثلاثينيات من القرن العشرين، انتقل الشيخ البراق إلى العاصمة التونسية، وهناك انضم إلى طريقة صوفية تعرف باسم «السلامية»، وبعد ذلك حظي الشيخ البراق بشرف تدشين البث الإذاعي التونسي الرسمي سنة 1938، فيما بدأت تلاواته برواية قالون عن نافع في الإذاعة التونسية بعد ذلك.

وسجل الشيخ البراق العديد من التسجيلات القرآنية للإذاعة التونسية، وما زالت تسجيلاته تبدأ بها فقرات الإذاعة الوطنية، لا سيما في المناسبات الدينية، ومن ضمنها شهر رمضان، ولكن تلف بعض التسجيلات ولم يبق منها شيء، وكان البراق المقرئ والمؤذن بجامع صاحب الطابع بالحالفاوين، وكان يحرص على التردد على حلقات الطرق الصوفية والمشاركة في تقديم المدائح والأذكار والإنشاد الطرقي.

وفي سنة 1950، وأثناء تأدية الشيخ البراق فريضة الحج، حظي بتقدير وإعجاب الحجيج عندما رتل آيات من القرآن الكريم في رحاب الحرمين الشريفين، والأمر نفسه تكرر في حجته الثانية سنة 1963.

أشاد بصوته عميد الأدب العربي الدكتور طه حسين عندما سمعه خلال زيارته لتونس، فقال «إن صوته يعيدنا إلى الزمن الأول لنزول القرآن وبدء الحضارة العربية، كما حرصت سيدة الغناء العربي أم كلثوم على أن تستمع لصوت الشيخ البراق وهو يرتل آيات القرآن الكريم».

وواصل الشيخ علي البراق إحياء الاحتفالات الدينية برفقة الشيخ والقارئ المصري أمين حسنين، والشيخ التونسي عبدالعزيز بن محمود، فضلاً عن تسجيلاته في الإذاعة والتلفزيون، إلى أن توفي في الرابع من شهر ديسمبر سنة 1981.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا