• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

كارتر: نبحث دور أنقرة في وقت لاحق

«سوريا الديمقراطية»: سنحرر الرقة من دون قوات تركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

واشنطن (وكالات)

قال وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر: «إن الولايات المتحدة تواصل التحدث مع تركيا بشأن الدور الذي ستقوم به في عملية السيطرة على مدينة الرقة المعقل الرئيس لتنظيم «داعش» في سوريا، في وقت أعلنت ميليشيات «قوات سوريا الديمقراطية» إنها ستقود عملية تحرير مدينة الرقة من دون مشاركة القوات التركية».

وقال كارتر خلال مؤتمر صحافي مساء أمس الأول: «إن واشنطن تتحاور مع تركيا بشأن دورها في السيطرة على الرقة»، مشيراً إلى أن بلاده تمضي «قدماً الآن في العملية وفقاً لخطتنا».

وأضاف«إن بلاده تنوي الذهاب هناك قريباً بالقوة القادرة على عمل ذلك، وتطويق مدينة الرقة والسيطرة النهائية عليها، ونواصل الحديث مع تركيا بشأن ذلك، وبشأن دور محتمل لها في وقت لاحق».

وأوضح كارتر أن مقاتلي «وحدات حماية الشعب الكردية» سيدرجون كجزء من القوة لعزل الرقة.

إلى ذلك، أعلنت ميليشيات قوات «سوريا الديمقراطية»، أمس، أنها ستقود عملية تحرير الرقة، مشيرة إلى أن تركيا لن تشارك فيها.

وقال المتحدث باسم الميليشيات، طلال سلو، في مؤتمر صحفي في مدينة الحسكة شمال شرق البلاد: «سنشهد حملة بقيادة قوات سوريا الديمقراطية لمدينة الرقة المحتلة من تنظيم داعش الإرهابي، إلا أن الوقت لم يحدد بعد».

ورداً على سؤال حول مشاركة تركيا في العملية، قال: « حسم الموضوع مع التحالف بشكل نهائي، لا مشاركة لتركيا».

وتعتبر الولايات المتحدة ميليشيا «وحدات حماية الشعب الكردية» حليفاً في قتالها ضد «داعش»، لكن تركيا تعتبرها «منظمة إرهابية» بسبب صلتها بمن تسميهم حزب العمال الكردستاني، المصنف على قائمة المنظمات الإرهابية في تركيا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا