• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ناقش سبل التعاون بين الجانبين

اجتماع مثمر بين «فنية» اتحاد الكرة و «الهيئة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

عقدت الإدارة الفنية والتطوير باتحاد كرة القدم أمس الأول اجتماعاً مع ممثلي الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة لمناقشة سبل التعاون ما بين الجانبين، والإطلاع على كراسة الشروط الخاصة بإنشاء أكاديميات كرة القدم في الدولة المقترحة من قبل الاتحاد.

وترأس الاجتماع، الدكتور بلحسن مالوش مدير الإدارة الفنية والتطوير، بحضور عمر حسن رئيس قسم المراكز والأندية الرياضية الخاصة في الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وثاني السويدي إداري رئيسي في قسم المراكز والأندية الخاصة في الهيئة، إلى جانب عبدالقادر حسن مدير إدارة المنتخبات، وعبدالله حسن رئيس قسم التدريب في الاتحاد. وأكد الدكتور مالوش أن الاجتماع جاء بناء على توجيهات رئيس وأعضاء اتحاد الكرة بإشراك الهيئة في عمل الاتحاد الهادف حالياً إلى ضبط تراخيص أكاديميات كرة القدم بالدولة بهدف تقديم خدمات مطابقة للمعايير الفنية للاتحاد الدولي (الفيفا). وأوضح الدكتور مالوش أن الاجتماع كان مثمراً، حيث تم خلاله مناقشة كافة الجوانب المتعلقة بآلية تراخيص الأكاديميات ونقاط الضعف في عملية التراخيص، بالإضافة إلى السبل الكفيلة لتنظيم عملية التراخيص ليأخذ اتحاد الكرة باعتباره المسؤول المباشر على تنظيم وإدارة ومتابعة جميع أنشطة كرة القدم التي تقام في الدولة دوره الكامل في هذا التنظيم، الأمر الذي يساهم في رفع كفاءة عمل هذه الأكاديميات. وقال مالوش، إنه الاتفاق على خطة عمل مشتركة ما بين الجانبين سيتم من خلالها حصر كافة البيانات المتعلقة بالأكاديميات العاملة في الدولة، كما سيتم تشكيل لجنة مشتركة تضم براء في القانون والشؤون الفنية والإدارية لإنجاز المهمة مع بداية العام القادم. وثمن عمر حسن رئيس قسم المراكز والأندية الرياضية الخاصة في الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بمبادرة اتحاد الكرة ودعوته لهذا الاجتماع، مشيراً إلى انه الاجتماع الأول الذي تجتمع فيه الجهات المعنية لمناقشة موضوع مهم جداً بشكل مشترك، مؤكداً أنهم سيبذلون ما في وسعهم لإنجاح العمل.(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا