• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

شاعرة ومقدمة برنامج إذاعي وناشطة اجتماعية

همسة يونس.. مصابة بعدوى الإبداع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

أحمد النجار (دبي)

«لديّ فلسفة أعتبرها خريطة طريق إلى المستقبل، فأنا مؤمنة بأن الإنسان جزء من مجتمعه يؤثر ويتأثر به، لذلك انضممت أنا وزوجي وأطفالي إلى برنامج (تكاتف) التطوعي منذ أكثر من سبع سنوات، فقد أردتُ أن أغرس حب العمل التطوعي في قلوب أطفالي ليكونوا هم أيضاً عنصراً فعالاً في المجتمع»، هكذا وصفت الشاعرة والناشطة الاجتماعية همسة يونس تجربتها في مجال التطوع، موضحة أنها كانت تستثمر عطلاتها الأسبوعية في المشاركة في أعمال تطوعية عبر برنامج «تكاتف» أبرزها مهرجانات الكتب المستعملة، وصيانة المدارس، وتوزيع وجبات الطعام على الأيدي العاملة، وحملات تنظيف البيئة.

منذورة للتطوع

عائلتها نذرت نفسها للتطوع، وأصبحت رمزاً للتكاتف وقدوة للمجتمع، فقد ساهمت همسة من منطلق شعورها بالمسؤولية تجاه مجتمعها في مشروعات توعوية تهدف إلى خدمة البيئة، موضحة «قمنا أنا وأطفالي بالعمل على مشاريع عدة تخدم البيئة، منها تشجيع الزراعة المنزلية من خلال مشروعنا «خضراواتي من حديقتي»، حيث قمنا بتشجيع الجيران والأصدقاء من حولنا على زراعة جزء من حديقة منازلهم بالخضراوات، فكنا نقوم بجولات لنزرع معهم. كما قمنا بجمع أكثر من سبعة كيلوجرامات من العلب المعدنية وتسليمها إلى شركة «بيئة» لإعادة التدوير، حيث تمت استضافتنا إثر ذلك في برامج مختلفة على شاشات المحطات المحلية».

ولا يقتصر دور همسة على العمل التطوعي لكنه يمتد إلى حقول الإعلام بصفتها شاعرة ولها نتاجات ومؤلفات أدبية، أبرزها «قرصة حب»، الذي تحول مؤخراً إلى عمل إذاعي بعنوان «رسائل أم»، وتقدمه على أثير إذاعة رأس الخيمة أف أم. وقالت همسة: «برنامجي يقدم رسالة توعوية وتربوية تختص بشؤون المرأة والأم، وتناقش موضوعات اجتماعية، باعتبارها مربية الأجيال التي تساهم في بناء المجتمعات».

جدول مزدحم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا