• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

تدعو إلى استمرار مسيرة التنمية

قيادات نسائية: يوم العلم يرسخ معاني الولاء للوطن والقيادة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

أكدت قيادات نسائية أن الاحتفال بـ«يوم العلم» يمثل تجديداً للولاء للقيادة والانتماء للوطن الغالي، وتجسيداً لصورة إماراتية مشرقة تخفق الرايات فيها فوق كل البيوت، وتأكيداً على الحب والولاء وخدمة العلم ورفعته وبذل الروح من أجله، ليبقى شامخاً خفاقاً قوياً كشموخ وقوة أبناء الإمارات.

هناء الحمادي (أبوظبي)

يأتي يوم العلم محمّلاً بقيم ومعان اكتسبها من عزيمة الرعيل الأول من جيل المؤسسين. وتقول زينب محمد، المدير التنفيذي لإدارة العقارات والتسويق في مجموعة وصل لإدارة الأصول في دبي، التابعة لمؤسسة دبي العقارية، إنه «لزاماً علينا استذكار هذه الدلالات، ليس فقط من قبيل الاحتفال بالمناسبة الغالية، وإنما للاعتراف بجهود آباء الإمارات، وتجديد عهد الانتماء للوطن والولاء للقيادة للحفاظ على هذه الراية عالية خفاقة».

وتضيف: «أدرك الأجداد أن الاتحاد ينبغي أن يبنى على أسس متينة، يتمثل أولها في تنمية الإنسان، وتمكينه من القيام بالدور المتوقع منه، بعد توفير كل الأدوات الضرورية، وصون كرامته، والحفاظ على حقوقه، ورفده بمنابع العلم والمعرفة، وإطلاق العنان لطاقاته الفكرية والإبداعية، بما يساعده في الابتكار في الميادين كافة»، مشيرة إلى أنه عندما يصل الإنسان إلى هذا المستوى الراقي يكون قادراً على حماية الراية، وبذل الروح من أجلها، لتبقى شامخة كأبناء الإمارات الذين يبذلون كل عزيز للذود عن مكتسبات الوطن، والحرص على تعزيزها.

وتؤكد: «بما أن احتفالاتنا هذا العام تتزامن مع الذكرى الثانية عشرة لتولي سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم تعترينا مشاعر الفخر ونحن نستعرض الكم الهائل من الإنجازات التي سطرها على امتداد الوطن، بمؤازرة إخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات، حفظهم الله. وعندما استوعبت الحكومة الرشيدة أبعاد هذه الرؤى الخلاقة، نجحت في ترجمتها إلى استراتيجية طويلة المدى تعلي من شأن أبناء الإمارات، وتحرص على ضمان مستقبل زاهر لهم. واليوم، تثلج صدورنا ونحن نتابع المبادرات الخلاقة التي لا يتوقف الإعلان عنها من أجل رفد البنية التحتية بمشاريع عالمية المستوى».

مسيرة مظفرة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا