• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حتى 100 متر

غواصة روبوتية تستكشف أعماق البحار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

أشرف جمعة (أبوظبي)

التجارب العلمية المستمرة تشجع على بث روح الابتكار في طلاب الجامعات خصوصاً إذ ارتبطت بمشروعات تخرج تهدف إلى تقديم حلول مبتكرة تخدم الإنسان وتوفر عليه الوقت والجهد وتحميه من بعض المخاطر. وقد استطاع فريق من الطلبة الذين يدرسون الهندسة الإلكترونية والكهربائية والميكانيكية في جامعة خليفة أبوظبي صنع غواصة روبوتية تعمل في ظروف مختلفة تحت الماء من أجل استكشاف حالات الغرقى أو البحث عن مفقودات وغيرها من المهام الأخرى.

مبدأ العمل

تقول آمنة الجروان، أحد أعضاء فريق العمل المكون من نوف العماري، وعبدالعزيز الزعابي، عبدالله باسويد، ومحمد الملا:«اختار فريق العمل تنفيذ فكرة مشروع «مركبة ذاتية تحت الماء» من أجل تقديم حلول ابتكارية في مجال الغوص عن المفقودات وغيرها من الأشياء التي يمكن البحث عنها في قاع البحار والمحيطات، مشيرة إلى أن الغواصة تعمل بنظام تقني يعتمد على تحريك الغواصة الروبوتية في الماء عبر أجهزة تحكم ومراقبة، ويمكنها التقاط صور عالية الجودة والعمل على الاستكشاف في البحار والمحيطات، وهي مزودة بكاميرات عالية الدقة.

وحول مبدأ عمل الغواصة، تقول الجروان التي تدرس في قسم الهندسة الإلكترونية والكهربائية بذل فريق العمل مجهودا من أجل تكون الغواصة الروبوتية على هيئة سمكة قرش بحيث تكون حركتها تحت الماء سريعة وخفيفة.

وتوضح أن المشروع يأتي لعدم إرسال غواصين تحت الماء في حال وجود أخطار حتى لا تتعرض حياتهم للمخاطر. وتذكر أن الغواصة الروبوتية تعمل على رصد أنابيب الغاز، وتصوير الأعطال التي تحدث فيها تحت الماء لتحديد أنواع المشكلات التي تتعرض لها، مشيرة إلى أن الغواصة الروبوتية تغوص حتى عمق 100 متر، وتم اختيار هذا المقياس من قبل فريق العمل ليتماشى مع عمق بعض الأماكن التي يمكن للغواصة العمل بها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا