• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

طرحها سعيد المرشدي احتفاء بيوم العَلم

«كنادير» تزهو بالانتماء للهوية الوطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 نوفمبر 2016

أزهار البياتي (الشارقة)

موسم جديد من مواسم أفراح الوطن يطل على الشعب الإماراتي الأصيل، الذي يحتفي هذه الأيام بيوم العلم، متغنياً برمزه، وفخوراً بالانضواء تحت لوائه، حيث ترتسم شواهد هذا اليوم حاضرة في مختلف ميادين الدولة، كما ترتسم تعابير الفرح بقدومه على وجوه الصغار والكبار على امتداد الإمارات السبع، وكل يعبر بطريقته، حيث اختار المصمم الإماراتي سعيد المرشدي إطلاق تشكيلة جديدة تعيد صياغة نموذج «الكندورة» الولّادية وفق رؤاه الخاصة، بحيث تعكس في خطوطها وألوانها ملامح من طرازه في صناعة الملابس التقليدية للشباب والفتيان، من تلك التي تختزل أجزاء من ذاكرتنا الإنسانية وثقافتنا المحلية.

رحلة تتجدد

مع مطلع كل موسم احتفالي بأعياد الإمارات، تتجدد رحلة المرشدي مع عالم التصميم، ليطلق هذا العام نماذج جديدة من «الكنادير» تحمل ألوان العلم وتفتخر برموزه، معبّرة عن اعتزاز الإماراتيين بيوم العلم، متوجهاً للأطفال والناشئة، عبر باقة من الكنادير الوطنية، التي تعكس روح الاتحاد وتتغنى بعلمه.

إلى ذلك، يقول «نحن في زمن نحتاج فيه أن نعزز مشاعر الانتماء والولاء للوطن، وأن نزرع في نفوس أبنائنا الصغار حب الأرض والاعتزاز بالعلم والولاء للقيادة الرشيدة، حيث تشكل هذه القيّم أولويات عند الشعب الإماراتي».

ويتابع: «منذ بداياتي، حرصت على التخصص بتصميم الزي المحلي بعد أن لمست حاجة لهذا النوع من الملابس الولادية التي تحتفي بالمناسبات الوطنية، خاصة فئة الفتيان الذين يتحمسون لارتدائها في مواسم معيّنة، لاستعد قبل أي مناسبة بتحضير تصاميم تتسم بطابع محلي، ولكن ضمن أطر عصرية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا