• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

الزاهد والزفين وبن خرباش يوجهون الشكر لولي عهد دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

وجه الدكتور خالد محمد الزاهد، نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، الشكر الجزيل إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على الثقة الغالية التي أولاها سموه لمجلس إدارة النادي الجديد برئاسة سعيد محمد حارب وزملائه أعضاء مجلس الإدارة الجدد. وقال: «قرار سموه ثقة يعتز بها الكثير، مشيداً بالدعم الكبير والمستمر من قبل سموه، وتشجيعه الدائم للشباب، والاستفادة من الخبرات من أجل العمل، وتحقيق الإبداع المؤسسي من أجل النهوض بالرياضة في الإمارات بصورة عامة وإمارة دبي على وجه الخصوص، وتطوير الرياضات البحرية، صاحبة المكانة المرموقة، بوصفها إحدى أفضل وسائل الترويج السياحي والتجاري في جميع أنحاء العالم.

وأضاف: «نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، صاحب التاريخ العريض والطويل في الرياضات البحرية، يحتل مكانة رائدة في العالم كأولى المؤسسات العربية والآسيوية الأعضاء في الاتحاد الدولي (يو أي أم)، الأمر الذي يدفعنا في مجلس الإدارة الجديد لتطوير العمل، والسعي للنهوض بالرياضات البحرية نحو الأفضل، مع الالتزام بتطوير الموروث الحضاري لدولتنا مواكبة لتوجهات القيادة الرشيدة.

واثنى الزاهد على الدور الكبير الذي يلعبه سيف بن مرخان الكتبي، مدير مكتب سمو ولي عهد دبي رئيس المؤسسة العالمية للزوارق السريعة (دبليو بي يي أيه) رئيس مجلس إدارة الفيكتوري تيم، والنقلة النوعية التي أحدثها في تطوير العمل، والوصول إلى مصاف العالمية، مشيداً بالشراكة بين النادي والمؤسسة العالمية للزوارق السريعة (دبليو بي بي أيه) ومؤسسة الفيكتوري تيم.

الجدير بالذكر أن الدكتور خالد محمد الزاهد يشغل حالياً منصب الأمين العام لاتحاد الرياضات البحرية ونائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة العالمية لزوارق السريعة (دبليو بي بي أيه)، كما شغل عضوية مجلس إدارة النادي في تشكيله السابق.

من جانبه، قال بطلنا عارف سيف الزفين، المدير التنفيذي لمؤسسة الفيكتوري تيم وعضو مجلس الإدارة الجديد: «إن ثقة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم تعد تكليفاً سامياً»، مبيناً أنه يسعد ويعتز بقرار سموه وثقته الغالية في العمل مع زملائه في مجلس الإدارة الجديد، من أجل النهوض بمستقبل الرياضات البحرية، وفي جميع النواحي.

وأشار إلى أن العمل سيتواصل لتحقيق الأهداف والمحافظة على المكانة العالمية المرموقة التي حصل عليها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية منذ تأسيسه الميمون نهاية عقد الثمانينيات، خاصة في تطوير الموروث الحضاري، والاهتمام بالسباقات الحديثة الأخرى، سواء الزوارق السريعة بمختلف فئاتها أو الدراجات المائية، إضافة إلى سباقات الشراعية المحلية بمختلف أنواعها، وقوارب التجديف المحلية 30 قدماً.

ومن جهته، ثمن عيسى خلفان بن خرباش، مدير إدارة الشؤون البحرية بمكتب سمو ولي عهد دبي عضو مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، ثقة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الغالية، والتي تمثل له الدافع من أجل العمل مع زملائه في مجلس الإدارة، من أجل الوصول بالنادي إلى أرفع المراتب، مواكباً طموحات وآمال القيادة الرشيدة.

(ستريسا - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا