• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أكد أن دعم حمدان بن محمد وراء العالمية

الكتبي: مونديال «اكس كات» واجهة ترويجية للإمارات ودبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

رفع سيف بن مرخان الكتبي رئيس مجلس إدارة المؤسسة العالمية للزوارق السريعة –دبليو بي بي أيه-، الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي على الدعم الكبير للرياضة بمختلف أنواعها والمتابعة المستمرة للرياضات البحرية بصورة خاصة الأمر الذي انعكس بصورة واضحة على النجاحات الكبيرة لحدث بطولة العالم (سكاي دايف دبي) للزوارق السريعة –اكس كات- التي أصبحت الآن منصة عالمية للترويج عن دولة الإمارات ودبي.

وأشاد الكتبي بالثقة الغالية التي أولاها سموه لرئيس وأعضاء مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية الجديد برئاسة سعيد محمد حارب لتولي قيادة مهام العمل في النادي وتنفيذ برامجه السنوية وتعزيز مكانته الدولية المرموقة في عالم الرياضات البحرية، مؤكدا أن النادي يظل الشريك الأكبر مع المؤسسة العالمية -دبليو بي بي أيه- لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة في دولتنا واحتلال الريادة العالمية في التصدي للأحداث العالمية.

وأثنى الكتبي على الدعم الكبير والدائم من قبل المؤسسات الوطنية الشركاء الاستراتيجيين للحدث والتي قدمت الرعاية للبطولة، وفي مقدمتها مؤسسة سكاي دايف دبي وشركة إعمار العقارية وسوق دبي الحرة وقناة دبي الرياضية، منوهاً بأن الدعم الكبير انعكس إيجابياً في انتشار سباقات الزوارق السريعة –اكس كات- في جميع أنحاء العالم، حيث بات الحدث اليوم من أهم الأحداث البحرية في الكرة الأرضية ومحط أنظار كبريات المدن العالمية.

ورحب الكتبي بجميع الفرق المشاركة في منافسات جائزة أوروبا الكبرى 2014 متمنياً التوفيق لجميع الزوارق في منافسات البطولة والمنافسة على ألقاب الجولة الرابعة (سباق إعمار وسباق سوق دبي الحرة والسباق الرئيسي) وقال إن العدد الكبير في مشاركة 13 زورقا يعكس مدى القبول والرغبة في المشاركة في الحدث الكبير كاشفاً النقاب عن تلقي المؤسسة العالمية للمزيد من الطلبات لأجل المشاركة في الحدث المرتقب.

ووجه الشكر إلى الشركاء المحليين في مدينة ستريسا وإقليم لومبارديا شمال إيطاليا على الجهود الواضحة والكبيرة في تنظيم وإنجاح فعاليات الجولة الرابعة في بحيرة ماجيوري والتي تعد مهد سباقات الزوارق السريعة في العالم وبالتالي نحن سعداء أن ترتبط ماركة سباقات اكس كات مع البعد التاريخي للمدينة الإيطالية الحالمة حيث ترجمت المشاعر الأخوية المتبادلة في الكثير من المواقف العام الماضي وكان من بينها إطلاق اسم فزاع على الواجهة المائية للمدينة والمطلة على بحيرة ماجيوري ثاني أكبر البحيرات الإيطالية كم سعدنا حالياً برفع علم الدولة في مقر الحكومة المحلية وبلدية ستريسا، مما يؤكد عمق العلاقات القائمة. وأعرب الكتبي عن أمنياته القلبية بالتوفيق لجميع المشاركين في السباقات التي تقام اليوم وغداً، خاصة أبطال الإمارات في زوارق فزاع 3 بقيادة عارف الزفين ونادر بن هندي وزورق دبي 7 بقيادة سالم العديدي والأميركي جي برايس وزورق روح دبي 11 بقيادة راشد المري وسالم الهاملي. (ستريسا - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا