• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

التقى وزير خارجيتها واستعرضا العلاقات بين البلدين

عبدالله بن زايد يبحث مع رئيس وزراء البرتغال ونائبه فتح آفاق جديدة للتعاون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية في العاصمة لشبونة، أمس، معالي بيدرو باسوس كويلو رئيس وزراء جمهورية البرتغال.

وخلال اللقاء، نقل سموه تحيات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وتحيات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى رئيس وزراء البرتغال، الذي حمل سموه تحياته إلى سموهما وتمنياته للإمارات المزيد من التقدم والازدهار.

وأشاد سموه خلال اللقاء بالعلاقات التي تربط دولة الإمارات وجمهورية البرتغال بفضل دعم وحرص قيادتي البلدين على تعزيزها وتنميتها في مختلف المجالات. وجرى خلال اللقاء بحث مجمل علاقات التعاون بين دولة الإمارات والبرتغال والسبل الكفيلة بتنميتها وتطويرها لتشمل العديد من المجالات وبما يسهم في فتح آفاق جديدة من العمل المشترك بالإضافة إلى بحث إمكانية خلق فرص شراكة بين البلدين في العديد من القطاعات المختلفة.

كما جرى تبادل الرأي والتشاور بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين، إضافة إلى التطورات والمستجدات الراهنة على الساحتين الإقليمية والدولية.

ورحب رئيس وزراء البرتغال بسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان والوفد المرافق له، متمنياً لزيارته التوفيق والنجاح بما يسهم في تعزيز أواصر العلاقات بين البلدين الصديقين وبما يعود بالمنفعة والخير على شعبيهما.

كما التقى سموه باولو بورتاش نائب رئيس وزراء جمهورية البرتغال، وجرى بحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيز فرص التعاون خاصة في المجال الصحي وبما يسهم في تحقيق المصالح المشتركة بين البلدين الصديقين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض