• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

نظمت محاضرة في الغربية

مرور أبوظبي توعي السائقين بخطورة تجاوز الشاحنات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

واصلت مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي برامج التوعية المرورية بالمنطقة الغربية التي يتم تنظيمها بالتنسيق مع جمعية ساعد للحد من الحوادث المرورية وشركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية (ادكو) بالمنطقة الغربية بعنوان «قيادة آمنة وحياة سالمة» من خلال توعية العاملين في تسعة مواقع بشركة ادكو إضافة إلى التوعية الميدانية على طريق أبوظبي الغويفات بالاتجاهين.

وأفاد المقدم جمال سالم العامري رئيس قسم العلاقات العامة بالمديرية المدير التنفيذي لجمعية ساعد خلال محاضرة التوعية المرورية التي تم تنظيمها في حقل «باب» بالمنطقة الغربية وحضرها نحو 450 سائقا من سائقي الشاحنات جسامة الحوادث المرورية التي تقع بسبب تجاوزها بصورة خطرة للمركبات الأخرى أو لبعضها البعض على الطريق الداخلية والخارجية وذلك لبطء سرعتها أثناء التجاوز كما أن مساحة الشاحنة التي تأخذها أثناء مرورها أو انعطافها قد يؤدي إلى تساقط الحمولة على الطريق ما لم تكن مثبتة بالشكل الصحيح.

وحث العامري خلال المحاضرة السائقين على الالتزام بعدم التجاوز الا بعد التأكد من أن الطريق يسمح بالتجاوز ويخلو من المركبات الأخرى ومن ثم الالتزام بالمسار الأيمن لافتا إلى ان تجاوز الشاحنات بصورة خطرة يعتبر من المخالفات الخطرة التي تصل عقوبتها الى سحب الرخصة لمدة ثلاثة أشهر والغرامة 10 آلاف درهم وحجز المركبة لمدة شهرين.

ودعا العامري السائقين إلى التقيد بقانون السير والمرور والسرعات المحددة للشاحنات على الطرق الخارجية ب«80» كيلومتراً في الساعة، وإيقاف حركة سيرها على الطرق الخارجية في حال انخفاض مستوى الرؤية الأفقية، بسبب الضباب وتقلبات الطقس، وذلك إلى حين وضوح الرؤية بجانب تحديد طرق سيرها وحظر دخولها إلى مدينة أبوظبي، خلال أوقات الذروة، وخلال الأحوال الجوية المتغيرة.

يذكر أن دراسة مرورية لمديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي كشفت عن أن الحوادث الجسيمة للشاحنات، تعد أكثر خطورة من باقي الحوادث المرورية للمركبات الأخرى حيث تسببت حوادثها في نحو 6% من الحوادث الجسيمة و16% من الوفيات، مبينة أن نحو 15% من حوادث الشاحنات الثقيلة نتج عنها وفيات، مقارنة بـ 12% من إجمالي الحوادث، وذلك خلال الفترة من 2007 - 2013.

وحذّرت الدراسة من خطورة حوادث الشاحنات على الطرق، حيث يزيد احتمال حدوث وفيات على طرق الشاحنات بنسبة 35% على احتمال وقوعها على الطرق الأخرى، وذلك بعد دراسة شاملة لبيانات الحوادث المرورية الجسيمة لنحو 1418 حادثاً للشاحنات وقعت خلال الفترة المذكورة، وبيانات خصائص سائقي الشاحنات التي يبلغ عددها نحو 5% من جميع أعداد المركبات بإمارة أبوظبي.

وأشارت الدراسة إلى أن أهم الأسباب الرئيسية لوقوع الحوادث المرورية الجسيمة للشاحنات الثقيلة هي الانحراف المفاجئ، عدم ترك مسافة كافية، السرعة الزائدة من دون مراعاة الطريق، وعدم تقدير مستعملي الطريق، عيوب في الشاحنات (الكوابح، الإطارات.. إلخ).

كما أشارت النتائج إلى أن نحو 82% من المتسببين في الحوادث الجسيمة للشاحنات الثقيلة بإمارة أبوظبي من مواطني الدول الآسيوية، وأن 77% منهم لا يحملون أية شهادات تعليمية (يقرأون ويكتبون فقط).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض