• الأحد 27 جمادى الآخرة 1438هـ - 26 مارس 2017م
  02:58    عبدالله بن زايد يطلق مسح رفاهية وتنمية الشباب        03:00     المرصد السوري : سد الفرات توقف عن العمل         03:06     تزايد فرص أحمد خليل في قيادة هجوم الإمارات أمام استراليا         03:09     مقاتلون سوريون تدعمهم أمريكا يحققون مكاسب على حساب تنظيم داعش الإرهابي         03:12     قوات الاحتلال الاسرائيلي تعتقل عشرة مواطنين من الضفة        03:21    محكمة مصرية تقضي بسجن 56 متهما في قضية غرق مركب مهاجرين مما أسفر عن مقتل 202         03:24     فتيات اماراتيات يتأهبن لتسلق جبل جيس        03:31     مقتل قيادي داعشي ألماني خلال معارك سد الفرات شمال شرق سوريا        03:34     داعش الارهابي يعدم ثلاثة مدنيين، لاتهامهم بدعم الشرطة شمال أفغانستان         03:49     خروج آلاف السكان من مدينة الرقة السورية خوفاً من انهيار سد الفرات     

أول أحرف عربية ستصل لكوكب المريخ سيكون عنوانها مسبار الأمل

محمد بن راشد يعتمد التصميم النهائي لمسبار الأمل ويضع القطعة الأساسية للقمر الصناعي الإماراتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 نوفمبر 2016

دبي (وام)

اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تصاميم مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ «مسبار الأمل» الذي من المخطط له أن يصل إلى كوكب المريخ بحلول عام 2021 بالتزامن مع احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ50.

ووجه سموه ببدء مرحلة تصنيع النماذج الأولية للمسبار الذي يعد الأول من نوعه عربياً وإسلامياً لتكون الإمارات من بين تسع دول فقط في العالم تطمح لاستكشاف المريخ. وقال سموه بهذه المناسبة «إن طموحات الإمارات هي الفضاء ونستثمر في كوادرنا الوطنية لخلق إضافة للمعرفة البشرية حول كوكب المريخ»، مضيفاً «مسبار الأمل يمثل قفزة نوعية في مسيرة الإمارات العلمية وهو أول خطوة في العالم العربي نحو المساهمة في خدمة البشرية».

كما أضاف سموه «إن أول أحرف عربية ستصل لكوكب المريخ سيكون عنوانها مسبار الأمل».

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى «مركز محمد بن راشد للفضاء» حيث افتتح سموه أيضاً المرحلة الثانية من المبنى المخصص لتصنيع وتجميع وتركيب الأقمار الصناعية في الإمارات الذي يستطيع احتضان عدة مشاريع فضائية في نفس الوقت.

ويستخدم هذا المرفق لتركيب وتجميع أقمار صناعية مختلفة الأحجام والمهام ومصممة بأعلى المعايير والمواصفات العالمية الخاصة بمرافق تصنيع الأقمار الصناعية. وتم تجهيزه بأنظمة للقياسات الدقيقة وأجهزة لمحاكاة الحرارة الفضائية إضافة إلى رافعة مخصصة لحمل الأقمار الصناعية خلال عمليات التركيب وتجارب فتح الألواح الشمسية من دون جاذبية. وكانت المرحلة الأولى من مبنى تصنيع الأقمار الصناعية تضم غرفة أولية لتصنيع الأقمار الصناعية ومختبراً مخصصاً للهندسة الكهربائية ومختبراً للهندسة الميكانيكية حيث أنجزت المراحل السابقة من تصميم وبناء «خليفة سات». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض