• الثلاثاء 30 ربيع الأول 1439هـ - 19 ديسمبر 2017م

«الاتحاد للطيران» تدعو الموردين إلى التطوير والابتكار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

دعت شركة الاتحاد للطيران الموردين من أكثر من 500 شركة محلية وعالمية ومزودي الخدمات وممثلي الهيئات التجارية والحكومية إلى التطوير والابتكار والتعاون بهدف اكتساب ميزة تنافسية في السوق العالمي.

جاء ذلك خلال الملتقى السنوي لموردي الاتحاد للطيران، الذي نظمه قسم إدارة المشتريات والتوريد في الشركة، والذي انعقد هذا العام تحت شعار «سوياً نحو شراكة فاعلة» في فندق شاطئ الراحة في أبوظبي، بحضور خليفة سالم المنصوري، عضو مجلس إدارة مجموعة الاتحاد للطيران وشركة الاتحاد للطيران.

وأفاد عادل المُلا، نائب الرئيس لشؤون إدارة المشتريات والتوريد في الاتحاد للطيران «شرعنا في رحلة نحو تطوير الأعمال عبر أنظمة تخطيط الموارد بهدف تطوير نموذج العمل والإجراءات المطبقة في قسم إدارة المشتريات لدينا، والتي من شأنها أن تثمر عن منافع لا حصرمع المساهمة في تحقيق الأهداف الأوسع نطاقاً التي تشملها رؤية أبوظبي 2030، إلى جانب تحقيق قيمة كبرى لموردي الشركة».

وأضاف «يمثل برنامج تطوير الأعمال خطوة هامة على طريق التحول قسما رائدا عالمياً في مجال إدارة المشتريات والتوريد».

وفاز قسم إدارة المشتريات والتوريد بالاتحاد للطيران مؤخراً بثلاث جوائز مرموقة من معهد تشارترد للمشتريات والتوريد.

وجاءت الجوائز تقديراً للممارسات المبتكرة والمتضافرة لفريق العمل على صعيد المشتريات والتي عادت بمنافع مالية فعلية وساهمت في دعم نمو الاتحاد للطيران.

وقال المُلا: «لا يمكن لأي إدارة للمشتريات أن تحقق التميّز دون وجود شبكة قوية من الموردين لديها، وقد أثبتت علاقات الشراكة التي نتمتع بها مع موردينا والجهات المتعاقدة معنا وشركائنا في العمل نجاحها المبهر وقدمت تلك الشراكات مساهمة كبيرة في نمونا كما تعد عنصراً حيوياً في استمرار نجاحات الشركة في المستقبل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا