• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

غرفة عجمان تشارك في معرض حقوق الامتياز العالمي بنيويورك

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

تشارك غرفة تجارة وصناعة عجمان على رأس وفد من رواد الأعمال الإماراتيين، مع وفد سفارة الولايات المتحدة الأميركية بأبوظبي، في معرض حقوق الامتياز العالمي الذي بدأت أعماله أمس في نيويورك، ويستمر على مدار ثلاثة أيام، بمشاركة 450 علامة تجارية من دول العالم كافة.

وبحسب بيان صحفي، اطلع الوفد خلال اليوم الأول للمعرض، على أهم العلامات التجارية العالمية المشاركة، وشارك في ورش العمل والندوات التي سردت قصص نجاح أصحاب العلامات التجارية من حول العالم.

وأكد محمد الجناحي، مدير تنفيذي قطاع تنمية الاستثمار والأعمال بالغرفة رئيس الوفد المشارك بالمعرض، توجه غرفة عجمان نحو تنمية قطاع الامتياز التجاري، والذي يدعم قطاع التجزئة ويوفر فرصاً حقيقية لرواد الأعمال، ويعتبر محوراً رئيساً لاقتصاديات كبريات الدول المتقدمة.

ووجه الجناحي الدعوة إلى العديد من أصحاب العلامات التجارية، للمشاركة بمعرض عجمان لحقوق الامتياز في نسخته الثانية 2015، ضمن توجه الغرفة لجعل معرض عجمان حدثاً رئيساً بالمنطقة. وقال: «إن الهدف من مشاركة غرفة عجمان في المعرض على رأس وفد من رواد الأعمال الإماراتيين، يتمثل في اكتساب الخبرات اللازمة، والتعرف إلى أفضل الممارسات لتنفيذها بمعرض عجمان للامتياز التجاري في نسخته الثانية عام 2015، مشيراً إلى أن المشاركة تميزت بالعديد من اللقاءات بخبراء قطاع التجزئة في أكبر حدث عالمي لهذا القطاع».

ونوه إلى أن مشاركة رواد الأعمال المواطنين ضمن وفد غرفة عجمان، تؤكد حرص الغرفة وتوجهها على دعم فئة الشباب، وكسر الحاجز بين الغرفة وأعضائها ومنتسبيها، مع التأكيد على أهمية التوجه نحو العمل الحر لفئة الشباب، والذي من شأنه أن يرتقي باقتصاد الإمارة.

وبين أن إمارة عجمان تمتلك من المقومات، ما يؤهلها لأن تكون حاضنة لقطاع التجزئة، في ظل التطور السياحي والاقتصادي الذي تشهده الإمارات بشكل عام وعجمان على وجه الخصوص.

ومن جانبها أوضحت جميلة كاجور، مديرة إدارة دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة بغرفة عجمان، أن المشاركة بمعرض حقوق الامتياز العالمي بنيويورك، جاء كنتيجة طبيعية للنجاح اللافت الذي شهده معرض عجمان للامتياز التجاري. وأضافت أن غرفة عجمان تتوجه لنشر ثقافة الامتياز التجاري في الدولة، ودعم المشاريع المتوسطة والصغيرة، ورسم خريطة طريق للتوسع بذلك القطاع الحيوي، لاسيما ظهور العديد من العلامات المحلية التي باتت تنافس كبريات العلامات التجارية، وفتح فروع للعلامات التجارية الوطنية بالعديد من الدول العربية والأجنبية. (نيويورك - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا