• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بعد خروجها من مرحلة هبوط كبدتها 26,6 مليار درهم الأسبوع الماضي

محللون: أسواق الأسهم بحاجة إلى الاستقرار لبناء مراكز مالية جديدة اعتماداً على الأساسيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 21 يونيو 2014

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

تحتاج أسواق الأسهم المحلية بعد خروجها من موجة تصحيح قاسية الأسبوع الماضي، إلى الدخول في مرحلة هدوء واستقرار، يتم من خلالها بناء مراكز مالية جديدة عند مستويات الأسعار الحالية، وإعطاء أولوية للأساسيات الخاصة بالاقتصاد الكلي، وأداء الشركات، بحسب محللين ماليين ووسطاء.

وأكد هؤلاء أن انحسار الضغوط البيعية التي تعرضت لها الأسواق بقيادة سهم أرابتك، ستدفع المؤشرات الفنية للتداول بشكل أفقي خلال الفترة المقبلة، وحتى بدء الشركات في الإعلان عن نتائج للربع الثاني.

وشهدت الأسواق في آخر جلسات الأسبوع ارتدادات جيدة ربحت معها نحو 6,6 مليار درهم، لتقلص خسائرها الأسبوعية إلى 26,6 مليار درهم، بدعم من حالة عمليات شراء تركزت على الأسهم القيادية، مع استقرار سهم أرابتك، بعد إقرار مجلس إدارة الشركة تعديلات في القيادة العليا، بعثت حالة من الارتياح لدى المستثمرين.

تركيز على الأسهم القيادية

وقاد سهم أرابتك، خلال جلستي بداية الأسبوع الماضي، موجة هبوط حادة ضربت الأسواق، حيث تراجع السهم بالحد الأقصى 10% في كل جلسة، وفشل في آخر الجلسات في الحفاظ على ارتداده الصعودي، في حين نجحت بقية الأسهم المتداولة لأول مرة منذ فترة في الاحتفاظ بارتفاعه من دون تأثير من سهم أرابتك، في إشارة إلى عودة الأسواق إلى توازنها من خلال نشر وتوزيع السيولة على أكثر من سهم، بحسب ما قاله أيمن الخطيب مدير التداول في شركة دار التمويل للأوراق المالية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا