• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

وضعت عدداً من الاشتراطات للحصول على التصديق

بلدية أبوظبي.. معايير الصحة والأمان أولاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 يونيو 2015

هالة الخياط (أبوظبي)

هالة الخياط (أبوظبي)

شددت بلدية مدينة أبوظبي على ضرورة اتباع الخطوات والإجراءات القانونية لاستصدار التصاريح الخاصة بإنشاء الخيام الرمضانية، مؤكدة أهمية الالتزام لمعايير الصحة والسلامة في هذا المجال، وتأمين متطلبات الأمان التي تعزز الحفاظ على سلامة الأرواح والممتلكات.

وأشارت إلى أن آلية إصدار تصاريح الخيم الرمضانية تتضمن ضرورة التقدم بطلب للحصول على تصريح مؤقت يسمح بوضع خيمة خلال شهر رمضان، وفقا للنموذج المعتمد لدى مراكز البلدية المختصة، ويشمل الطلب الوثائق والمستندات المطلوبة لهذه الغاية وتعهداً من طالب التصريح بالتزام اشتراطات البلدية، على أن يتم بعد ذلك القيام بزيارة ميدانية لموقع الخيمة للتأكد من التزامها متطلبات الأمان والسلامة، كما يقوم طالب التصريح، إذا لزم الأمر، بمراجعة الجهات المعنية الأخرى مثل الإدارة العامة للدفاع المدني وشركة أبوظبي للتوزيع، ومديرية المرور والدوريات، لاستيفاء الاشتراطات الخاصة بها والحصول على التصاريح المطلوبة، وبعد التثبت من استيفاء الخيمة لجميع هذه الضوابط يتم إصدار التصريح بشكل مجاني ومن دون تأخير.

وأكدت البلدية حرصها على اعتماد أعلى المعايير والمواصفات والإجراءات الكفيلة بضمان سلامة وصحة الجمهور أثناء وجودهم في الخيام والمشاركة في الفعاليات التي تقام داخلها، مؤكدة ضرورة حصول أفراد المجتمع على التصاريح المؤقتة والموافقات اللازمة من بلديات الإمارة والجهات المعنية الأخرى، لتشييد هذه الخيّم، والتأكد من تطبيق إجراءات وشروط السلامة المنوطة بها.

وأشارت إلى أن هناك مجموعة من الشروط الواجب توافرها في الخيمة الرمضانية، من بينها ضرورة ألا تقام الخيمة على خطوط الخدمات العامة والتمديدات، وألا يتسبب إنشاؤها بإلحاق أي تلف أو ضرر بهذه الخطوط، وعدم إحداث أي أضرار بالأرصفة والشوارع، وألا تغلق الطرق أو مسالكها أو مداخل المباني ومواقف السيارات ومخارج الطوارئ، كما يجب ألا تؤثر على حركة المشاة وتنقلاتهم، إضافة إلى ضرورة ألا تقام في أملاك خاصة تابعة لغير طالب التصريح.

وبينت البلدية أنها بعد تشييد الخيمة تقوم بالكشف عليها، والتأكد من تلبيتها جميع معايير الأمان والصحة والسلامة، وعدم وجود أي مخالفات قد تشكل تهديداً لسلامة أفراد المجتمع.

وأكدت البلدية ضرورة إزالة الخيمة فوراً إذا طلبت البلدية ذلك، نتيجة أي ظروف طارئة أو عدم تلبيتها معايير الأمان والسلامة المشار إليها سابقاً، داعية إلى عدم مخالفة الشروط السابقة أو بناء الخيمة الرمضانية من دون تصريح مسبق، الأمر الذي يعرض المخالفين للمساءلة القانونية، وذلك وفقاً للقانون رقم (16) لسنة 2009 بشأن تنظيم أعمال البناء في إمارة أبوظبي وتعديلاته، حيث ينص في مادته رقم 13 والخاصة بوضع منشآت مؤقتة من دون تصريح يترتب عليه غرامة قدرها 10 آلاف درهم مع إزالة أسباب المخالفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض