• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إطلاق الحملة الوطنية للسيطرة على المرض

حكومة أبوظبي تخصص 150 مليون درهم لعلاج التهاب الكبد الوبائي «سي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 يونيو 2015

آمنة الكتبي (دبي)

آمنة الكتبي (دبي)

أكد الدكتور محمد الزعابي استشاري أمراض وزراعة الكبد الوبائي والجهاز الهضمي، في مستشفى زايد العسكري، أن حكومة أبوظبي خصصت 150 مليون درهم لعلاج مرض التهاب الكبد سي، مبينا أن العلاج أصبح يشكل عبئاً كبيراً على الصعيدين الاجتماعي والطبي، مما يؤثر بشكل ملموس على حياة المرضى، مشيراً إلى أن عدد المواطنين المصابين به يصل إلى نحو 20,000 مريض، بينما يتفاوت معدل الإصابة في صفوف الوافدين بين 1.5 إلى 2٪، أي ما يقارب 16,000 إلى 18,000 إصابة أخرى على مستوى الدولة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن إطلاق الحملة الوطنية للسيطرة على مرض التهاب الكبد الوبائي سي في الإمارات أمس الأول في دبي، بحضور مجموعة من الأطباء والمسؤولين في القطاع الصحي.

وأضاف الزعابي أن استخدام العقار الجديد يعالج الكثير من الأشخاص بوقت أقل وتكلفة أقل، وبعد موافقة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة تم تخصيص ميزانية لشراء الأدوية الجديدة وتمت معالجة 160 مريضاً ونسعى لعلاج 500 مريض قبل نهاية العالم الجاري.

وبين أن تناول العقار الجديد يمكن تعاطيه بمفرده دون الحاجة إلى حقن الإنترفيرون كما يحدث مع علاجات الفيروس الأخرى، مؤكدا انه فعال وآمن للمرضى الذين لم يستجيبوا مع العلاجات السابقة، ويؤخذ عن طريق الفم.

بدوره قال الدكتور عبدالقادر المصعبي استشاري الجهاز الهضمي والكبد ورئيس قسم الجهاز الهضمي في مستشفى المفرق: ان العلاج الجديد أصبح قادراً على إحباط تكاثر الفيروس في أكثر من مرحلة من مراحل التكاثر، إضافة إلى ربط فترة العلاج بمدة ثلاثة أشهر فقط مع أعراض جانبية قليلة جدًا حيث تبلغ نسبة العلاج 95% مقارنة بالإنترفيرون 60%. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض