• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الأمراض تهدد مليون نازح في اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 يونيو 2015

صنعاء (الاتحاد)

قالت منظمة الصحة العالمية أمس، إن النازحين داخليا في اليمن معرضون لمخاطر صحية تهدد بقاءهم على قيد الحياة، بسبب حركة التنقل الجماعية للسكان والنظام الصحي المتردي. وذكرت في بيان أن أكثر من مليون شخص فروا من العنف والصراع المسلح في بعض مناطق البلاد إلى الأماكن العامة في المحافظات المجاورة يعيش كثير منهم في ظروف معيشية غير صحية.

وأشار البيان إلى تقارير طبية تفيد بارتفاع معدل حالات الإصابة بحمى الضنك والملاريا، فضلا عن حالات الإسهال المائي الحاد في محافظة عدن، بسبب سوء المرافق الصحية ومحدودية فرص الحصول على المياه الصالحة للشرب. وقال ممثل المنظمة في اليمن، أحمد شادول، إن الوضع الصحي في الملاجئ التي تستضيف النازحين داخليا مثير للقلق، لافتا إلى أن هذا الوضع يتفاقم بسبب تعطل نظام رصد الأمراض نظرا لانعدام الأمن، فضلا عن عدم كفاية فرص الحصول على خدمات الرعاية الصحية الأساسية بسبب النقص في عدد الموظفين الصحيين المؤهلين ومحدودية عمل المرافق الصحية.

من جانبه، قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دو جاريك، إن الاحتياجات الإنسانية في اليمن أصبحت مكثفة ويلزم اتخاذ تدابير عاجلة من قبل المجتمع الدولي وكذلك دول المنطقة، للحد من حدوث عواقب أسوأ جراء القتال. وأشار إلى أن المبعوث الخاص للأمين العام المعني باليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، يعمل بشكل مكثف لجمع كل الأطراف في اليمن في أقرب وقت ممكن في جنيف. وقال في المؤتمر الصحفي اليومي، إن ولد الشيخ أحمد يقوم حاليا بحشد الدعم اليمني والإقليمي والدولي اللازم، قبل إعلان بدء المشاورات المقرة مبدئيا في 14 يونيو.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا