• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بعد تفجير راح ضحيته قتيل و32 جريحا..

مدير الأمن العام اللبناني يتهم إسرائيل بمحاولة اغتياله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

وكالات

اتهم المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم الاحتلال الإسرائيلي بمحاولة اغتياله اليوم بتفجير انتحاري على الطريق الدولية بين بيروت ودمشق في شرق لبنان أدى إلى مقتل شخص وإصابة 32 آخرين.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات (و ا م) عن ابراهيم قوله إن الموساد الإسرائيلي متهم بتنفيذ الانفجار لأنه سرب وثيقة عن محاولة استهدافه مؤكدا أن الإرهاب له أوجه عدة وإسرائيل أحد وجوهه.

وأضاف "كنت متوجها إلى البقاع عندما وقع الانفجار على بعد أمتار من موكبي وهناك علامات استفهام حول تسريب الموساد خبر التحضير لعملية لاغتيالي".

وترافق الانفجار مع مداهمات وتوقيفات قامت بها القوى الأمنية في بيروت وتلتها تدابير أمنية مشددة في مناطق عدة.

من جهة أخرى، دعا رئيس الحكومة تمام سلام إلى اجتماع أمني عاجل لمتابعة التطورات الأمنية في لبنان.

وقد ربط مدير عام الأمن اللبناني بين اغتياله وبين "تهديدات أمنية" تلقاها أخيرا.

وذكرت وزارة الصحة أن حصيلة التفجير هي قتيل واحد و32 جريحا. والقتيل عنصر في قوى الأمن. وكانت حصيلة رسمية أولية أفادت عن مقتل شخصين، ليتبين لاحقا أن أحد القتيلين هو الانتحاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا