• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«إل تري» يعاود تدريباته في سانتوس

مانزوكيتش يمنح كرواتيا الثقة في مواجهة المكسيك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

بعد عودة المهاجم ماريو مانزوكيتش من الإيقاف قدمت كرواتيا عرضاً قوياً لتسحق الكاميرون برباعية نظيفة وتمنح نفسها دفعة من الثقة قبل مواجهة المكسيك يوم الاثنين القادم في ختام مباريات المجموعة الأولى في كأس العالم لكرة القدم في البرازيل. وغاب مانزوكيتش عن المباراة الافتتاحية التي خسرتها كرواتيا 1- 3 أمام البرازيل لكن المهاجم البالغ من العمر 28 عاما أحرز هدفين أمس الأول وشكل خطرا مستمرا على دفاع الفريق المنافس بفضل مجهوده الوفير.

وقال مانزوكيتش ان كرواتيا بحاجة للتحلي بالواقعية من أجل الاستعداد لمواجهة المكسيك بذهن صافٍ. وتملك البرازيل أربع نقاط بالتساوي مع المكسيك مقابل ثلاث نقاط لكرواتيا بينما خرجت الكاميرون بالفعل بعدما خسرت مرتين متتاليتين. وتحتاج كرواتيا للفوز على المكسيك في ريسيفي لضمان الصعود إلى دور الستة عشر رغم ان التعادل قد يكون كافيا للتأهل اذا خسرت البرازيل أمام الكاميرون وهو ما يستبعد مانزوكيتش حدوثه. وقال مانزوكيتش: «نعلم أنه يجب علينا التفكير في الفوز وأن ندخل المباراة من دون خوف لأنها الطريقة الوحيدة للتغلب على منتخب مكسيكي جيد للغاية». وأضاف: «لعبت من أجل الفريق أمام الكاميرون وجاء الهدفان كمكافأة على هذا، أتمنى ان ننطلق بكامل قوتنا مرة أخرى لأننا بحاجة الى ذلك».

وأشاد نيكو كوفاتش مدرب كرواتيا بأداء مانزوكيتش وأكد انه سيعمل على اعداد فريقه وكأنها «مباراة نهائية» أمام المكسيك. وقال كوفاتش (42 عاما): «أظهر مانزوكيتش مرة أخرى أنه لاعب كبير وهداف وهو من نوعية المهاجمين الذين يبثون الخوف في قلوب المنافسين». وأضاف بعدما حققت كرواتيا أكبر انتصار لها في كأس العالم كدولة مستقلة «قدمنا عرضاً جيداً أمام الكاميرون لكن لن نعتمد على الأمجاد السابقة بالتأكيد». وتابع: «أمام المكسيك سنواجه منافسا قويا وعنيفا وهذه بمثابة مباراة نهائية في حد ذاتها، سيجب ان نلعب بكثير من الثقة بأنفسنا اذا أردنا التأهل عن مجموعة صعبة للغاية». ولم تتجاوز كرواتيا دور المجموعات في كأس العالم منذ 1998 عندما أذهل الفريق بقيادة المهاجم السابق دافور سوكر المنافسين وتأهل للدور قبل النهائي.

وفي الجانب الآخر، عاد المنتخب المكسيكي إلى مقر إقامته الرئيسي في مدينة سانتوس البرازيلية أمس الأول حيث خاض مرانا خفيفا في الفندق الذي يقيم فيه استعدادا للجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل أمام المنتخب الكرواتي. وقام ميجيل هيريرا المدير الفني للفريق المكسيكي بعد المران بإلقاء محاضرة سريعة حول مجريات مباراة البرازيل والمكسيك التي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين الثلاثاء الماضي.

وقصد هيريرا من تلك المحاضرة تصحيح بعض الأخطاء الدفاعية لفريقه بالإضافة إلى تسليط الضوء على طريقة بناء الهجمات المرتدة والتي عانى الفريق المكسيكي في تنفيذها بشكل فعال في مباراته أمام نظيره البرازيلي. وينهي منتخب المكسيك مشواره في دور المجموعات بمواجهة منتخب كرواتيا في 23 يونيو الجاري، حيث يكفيه التعادل في تلك المباراة للتأهل إلى دور الستة عشر للمرة السادسة على التوالي. (ماناوس - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا