• الأحد 22 جمادى الأولى 1438هـ - 19 فبراير 2017م
  03:46     حمدان بن محمد يعتمد مراحل تطبيق الضمان الصحي في إمارة دبي        03:47     المعارضة السورية تقول إنها مستعدة لمحادثات جنيف ولكن يجب أن يرحل الأسد         03:58     مقتل زعيم داعشي في انفجار شرق أفغانستان     

أعضاء مجلس الشرف يدعمون الفريق

مسيرة «النصر» تطوف دبي احتفالاً بكأس رئيس الدولة اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 يونيو 2015

مراد المصري (دبي)

تنطلق مساء اليوم المسيرة الاحتفالية الرسمية لفريق النصر المتوج بكأس رئيس الدولة لكرة القدم، وذلك في مسيرة تطوف خلالها حافلة الفريق والجماهير شوارع دبي، انطلاقاً من مقر النادي، ومرورا بالشوارع المحيطة ومنطقة جميرا وشارع الشيخ زايد، قبل أن تعود مجدداً إلى مقر النادي.

وتحولت هذه المسيرة إلى تقليد متبع لفرقنا المتوجة خلال السنوات الماضية، فيما كان النصر أقام مسيرة مماثلة العام الماضي بعد فوزه بكأس الأندية الخليجية لكرة القدم، وذلك في إطار الاحتفالات التي تنظمها إدارة الفريق بمناسبة استعادة الكأس الغائبة منذ 26 عاماً، وفي إطار السياسة والخطة التي أثمرت عن تحقيق ثلاثة ألقاب على التوالي منذ الموسم الماضي.

ووجهت إدارة النصر الدعوة لمحبي الفريق للمشاركة في المسيرة، فيما قامت بإنجاز الترتيبات كافة الخاصة لتأمين الحافلة والشوارع التي ستعبر فيها، حيث من المتوقع أن تحظى بمشاركة واسعة من عاشقي «العميد».

وتحول مقر النادي إلى ساحة احتفالات للجماهير وزوار النادي من المؤسسات الرياضية والمجتمعية المختلفة، حيث تم وضع كأس رئيس الدولة إلى جانب كأس الخليج العربي وكأس الأندية الخليجية، ومنح الفرصة للجماهير لالتقاط الصور التذكارية مع الكأس الغالية، مع إقامة عروض فنية تراثية، وتقديم الأكلات الشعبية، وذلك في احتفالات تمتد ثلاثة أيام.

وأكد عبد الله بوعميم المدير التنفيذي لشركة النصر لكرة القدم، أن أبواب «العميد» مفتوحة أمام الجميع للاحتفال بهذه المناسبة، والاستمتاع بالأجواء التي وفرتها الإدارة من أجل تحويل الأمر إلى تجمع تلتقي فيه الأسرة النصراوية بكامل عناصرها، وقال: «أبواب النادي مفتوحة أمام عشاق الفريق على مدار العام، لكننا نتمنى أن يوجد الجميع في هذه الأيام لنعيش هذه المناسبة وتبقى ذكرياتها راسخة لدينا». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا