• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

توقعات باستمرار تداول مؤشرات الأسهم في منطقة معتدلة المخاطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

يتوقع استمرار تداول المؤشرات الفنية للأسهم في مناطق معتدلة المخاطر، بعدما نجحت في الحفاظ على ارتدادها الصعودي الأسبوع الماضي، بحسب التحليل الفني.

وأغلق مؤشر سوق أبوظبي نهاية الأسبوع الماضي عند مستوى 4587 نقطة، وقال أسامة العشري عضو جمعية المحللين الفنيين- بريطانيا، إن سوق العاصمة لا يزال يتداول بتماسك في مناطق تعتبر معتدلة المخاطر فوق منطقة الدعم الشرعية عند 4500 نقطة، مضيفاً:» إذا وضعنا منطقتين من الدعم والمقاومة لمؤشر السوق كمقياس للمخاطر، نجد أنه سيظل آمنا محتفظاً بتداولاته في المناطق الحالية معتدلة المخاطر، ما لم يتعرض لمستوى الدعم الرئيسى عند 4387 نقطة». وأوضح أن المخاطر سوف تتقلص اذا ما نجح مؤشر السوق في تجاوز مستوى المقاومة الرئيسى عند 4780 نقطة خلال تداولات الأسابيع القليلة القادمة، علما بأن أسباب الصعود حتى الان مازالت قائمة على خرائط اتجاه المؤشر للمدى القصير، ولذلك ينصح باستمرار التفاؤل بأداء السوق.

وأغلق مؤشر سوق دبي المالي عند مستوى 4032 نقطة، وقال العشري إن السوق نجح في استهداف مستوى الدعم 3910 نقطة بداية الأسبوع الماضي، قبل أن يرتد للتداول في منطقة وسطى بين مستويين من الدعم والمقاومة يمثلان الخطر وزواله، وهما مستوى الدعم الرئيسي 3769 نقطة ومستوى المقاومة الهام 4244 نقطة.

وأضاف العشري أن التعرض لمستوى الدعم المذكور يعنى تقوض مستهدفات الصعود المرتقبة على المدى المتوسط، وانجراف المؤشر الى التداول في مستويات عالية المخاطر، بينما التعرض لمستوى المقاومة الهام عند 4244 يعنى تجاوز الخطر، وسهولة استهداف مستويات المقاومة فوق منطقة المقاومة 4500 خلال الأسابيع القادمة.

وأوضح أن التذبذب في قيم التداول يعد عاملاً سلبياً وغير صحى لأداء السوق، وبناءً عليه ينبغي الاهتمام به فقط في حالة تدنى أحجام التداول باستخدامه كمقياس للخطر، ذلك أن الزيادة في أحجام التداول باستخدام سهمين أو ثلاثة أسهم لا يعبر عن توجهات السوق أو المؤشر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا