• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بمشاركة إقليمية واسعة

بطولة فزاع لـ «رماية الشوزن» تنطلق غداً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يناير 2015

دبي (وام)

تنطلق غدا بطولة فزاع السادسة للرماية بالشوزن «سبورتنج» برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وتنظيم وإشراف مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وتستمر البطولة لمدة يومين، بمشاركة عدد كبير من رماة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي والمنطقة العربية، بعد نجاحات منقطعة النظير حققتها في الأعوام السابقة وتطور مستمر عاما تلو الآخر.

وقال الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم البطل الأولمبي رئيس اللجنة المنظمة لبطولة فزاع للرماية بالشوزن «سبورتنج»: تعتبر البطولة ماراثون عالمي، وإذ كنا سابقا نستخدم 100 طبق على مدار يومين وأصبحت الآن 430 طبقا إجماليا على مدى البطولة في حين أن بطولة العالم يتم بها الرماية على 200 طبق فقط على أربعة أيام.. وقد ساعد هذا في تطوير مستويات الأداء، حيث بات المشارك الذي لم يؤد جيدا في اليوم الأول لديه فرصة كبيرة من خلال الرماية على 200 طبق لتحسين نتيجته في اليوم الثاني، وبالتالي لم يعد يمكننا التنبؤ بالفائز، حيث تشتد المنافسة ويبذل المشاركون قصارى جهدهم ويظهرون أفضل مواهبهم مع تحسين أدائهم في الرماية للفوز ببطولة «فزاع» التي اكتسبت زخما كبيرا وأصبحت من البطولات التي ينتظرها محترفو وهواة الرماية من عام لآخر.

من جانبها، قالت سعاد درويش مدير إدارة بطولات فزاع بمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث: بفضل الله وبتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي نجحنا في الانتهاء من جميع الإعدادات لانطلاق بطولة فزاع للرماية بالشوزن لتخرج بالشكل اللائق الذي اعتاد عليه المشاركون.. وأود توجيه الشكر للرماة الذين بادروا بسرعة التسجيل في البطولة حرصا منهم على المشاركة في إحدى أهم البطولات التراثية في المنطقة.

وأضافت: نشعر في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بالسعادة الغامرة عندما تكلل جهودنا الدؤوبة بالنجاح، حيث يعمل المركز جاهدا لإحياء التراث الثقافي المادي والمعنوي وتعزيز الهوية الوطنية لدى الشباب ومن ثم نقيم مثل هذه البطولات التراثية الهامة برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وبتوجيهات سموه السديدة ننجح في استقطاب أعداد كبيرة من المشاركين ليس من داخل الدولة فحسب وإنما من المنطقة ومناطق أخرى من العالم أيضا للمشاركة بها والتعرف على تراثنا الذي نفتخر ونعتز به.. وهدفنا في المركز لا ينصب فقط على الشباب وإنما على كافة شرائح المجتمع وخاصة المرأة التي باتت تلعب دورا رياديا في كافة المجالات في ظل توجهات قيادتنا الرشيدة لتعزيز دور المرأة في المجتمع ومشاركتها في كافة أنشطة الحياة.

جدير بالذكر أن بطولة فزاع للرماية بالشوزن شهدت في دورتها الماضية في العام 2014 زيادة كبيرة في عدد المشاركين بلغت 200 رام ورامية من جنسيات مختلفة صاحبها زيادة في قيمة الجوائز المقدمة للفائزين. ومن المتوقع أن تشهد دورة البطولة هذا العام مشاركات واسعة ومنافسات شرسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا