• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«البيشمركة»: المالكي سلم السيطرة على معبر «ربيعة» الحدودي لأكراد سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

صرح مصدر من قوات البيشمركة الكردية في منطقة ربيعة الحدودية أمس، بأن الحكومة العراقية سلمت بوابة ربيعة الحدودية بين العراق وسوريا لمقاتلي «وحدات حماية الشعب» التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري.

وقال المصدر لوكالة «باسنيوز» الكردية للأنباء أمس، إن «قوات لواء المشاة العراقي 41، كانت تدير المعبر قبل أحداث نينوى الأخيرة، ولكن بعد سقوط المدينة بيد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام -داعش والجماعات المسلحة، سيطر مقاتلو وحدات حماية الشعب من أكراد سوريا على المعبر». وأضاف المصدر أن قوة من البيشمركة يقودهم اللواء هاشم سيتايي.

وصلت المعبر وطالبت مقاتلي «وحدات حماية الشعب» بتسليمهم المعبر، لكن القوة المذكورة أبرزت لهم أمراً كتابياً من الحكومة العراقية موقعاً من مستشار الأمن الوطني العراقي فالح الفياض، بتسليم المعبر لمقاتليهم.

وأوضح أن مقاتلي حماية الشعب السورية، أبلغوا قوة البيشمركة بأن عليهم إحضار أمر رسمي من الحكومة العراقية حتى يسلموهم المعبر.تجدر الإشارة إلى أن قوات البيشمركة دخلت منطقة ربيعة في 12 يونيو لملء الفراغ الأمني الذي تركه انسحاب الجيش العراقي منها بالكامل من دون قتال، وبعد أن سيطرت الجماعات المسلحة على معظم مناطق نينوى وناحية ربيعة، واقتربت من المدن والبلدات والقرى الكردية في المنطقة.

وتقع ناحية ربيعة غرب الموصل، على مسافة كيلومترين من الحدود السورية، وهي واقعة بين مدينة دهوك في إقليم كردستان وقضاء سنجار التابع لمحافظة نينوى، وكانت تتمركز فيها ثلاثة ألوية من الجيش العراقي والشرطة الاتحادية. (أربيل - د ب أ)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا