• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

رئيس أساقفة الكلدان بنينوى يعارض تدخلاً أجنبياً في العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

أعلن رئيس أساقفة نينوى للكلدان في مقابلة مع وكالة فيدس الكاثوليكية أمس، أن «التدخلات العسكرية في العراق لن تؤدي إلى أي حل»، وذلك تعليقا على طلب الحكومة العراقية من الولايات المتحدة توجيه ضربات جوية لإعاقة تقدم مسلحي الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش».

وقال المونسنيور أميل شمعون نونا «غالبا، ما رأينا في العراق أن الحرب والتدخلات العسكرية لا تؤدي إلى أي حل». وردا على سؤال حول إمكان قيام القوى الكبرى بتدخل عسكري، قال إن المشاكل ستنفجر عاجلاً أم آجلاً بطريقة أشد تدميراً.

وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أعلن أمس الأول أن بلاده طلبت «رسمياً» من الولايات المتحدة شن غارات جوية على هؤلاء. والأقلية المسيحية موجودة تاريخياً في نينوى خصوصاً. لكن الهجوم الأخير لـ»داعش» زاد من نزوحها نحو مناطق أخرى أو لجوئها إلى الخارج.

(الفاتيكان - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا