• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مستشفى لطيفة يستقبل حالات «الرحم المهاجرة» الأسبوع المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

يبدأ مستشفى لطيفة بدبي اعتبارا من الأسبوع المقبل في استقبال حالات «بطانة الرحم المهاجرة» المحولة إليه من القطاع الطبي الخاص، بعد تطبيق قانون الضمان الصحي بدبي. وقال الأطباء المشاركون في العيادة الذكية لهيئة الصحة بدبي أمس إن مركز علاج البطانة المهاجرة بمستشفى لطيفة يستقبل سنويا أكثر من 400 حالة، بينها 70 تحتاج إلى تدخل جراحي.

وشارك في العيادة الذكية لهيئة الصحة بدبي أمس الدكتورة نادية الصوالحي استشارية ورئيس قسم النساء والولادة بمستشفى لطيفة، والدكتور غسان لطفي استشاري جراحة المناظير وأمراض النساء والولادة بالمستشفى. وأكدا عدم وجود أسباب واضحة لمرض البطانة المهاجرة، الذي يصيب الإناث من سن (12-80) سنة، وتصل نسبة الإصابة به إلى (10%) من النساء على مستوى دولة الإمارات، وتصاحبه آلام خلال الدورة الشهرية وحركة الأمعاء والعقم وآلام الإباضة وأعراض أخرى. وكشف الطبيبان أيضا أن قسم النساء والولادة بمستشفى لطيفة يخطط مستقبلا لفتح المجال أمام القطاع الطبي الخاص لتحويل الحالات إلى مستشفى لطيفة للكشف عن أمراض الأجنة خلال فترات الحمل المبكرة.

وأوضح المشاركان في العيادة الذكية أن قسم النساء والولادة بمستشفى لطيفة يعد المركز الرئيسي والوحيد في القطاعين العام والخاص بدبي والإمارات الشمالية لعلاج حالات المشيمة الملتصقة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض