• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أضافت مكاسب جديدة بـ 6,6 مليار درهم

الأسهم المحلية تفك «رباطها» مع «أرابتك» وتواصل الصعود

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

فكت الأسهم المحلية رباطها القوي بحركة سهم أرابتك خلال الدقائق العشر الأخيرة من نهاية جلسة الأمس، وذلك للمرة الأولى منذ موجة التصحيح التي تعرضت لها الأسواق، لتحافظ على ارتدادها الصعودي، فيما تحول سهم أرابتك من الارتفاع إلى الهبوط، دون أن يجر الأسواق معه.

وأضافت الأسهم مكاسب جديدة بقيمة 6,6 مليار درهم، لتربح في جلستين متتاليتين من الارتداد الصعودي نحو 12 مليار درهم، مقلصة بذلك خسائرها الأسبوعية إلى 26,6 مليار درهم، بعدما تكبدت في الجلسات الثلاث الأولى من الأسبوع خسائر بقيمة 39 ملياراً.

وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي أمس بنسبة 0,89%، محصلة ارتفاع سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0,47%، وارتفاع أكبر لسوق دبي المالي بنسبة 1,5%. وعلى مدار الأسبوع تراجع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 3,3% نتيجة انخفاض سوق أبوظبي بنسبة 2,5%، وسوق دبي 5%. وشهدت الدقائق العشر الأخيرة (جلسة ما قبل الإغلاق) تحولاً أثار دهشة المتعاملين، حيث وضعت طلبات شراء بملايين الأسهم وبسعر السوق على سهم إعمار دفعته للارتفاع بأكثر من 4%، فيما وضعت عروض بيع بالملايين أيضاً على سهم أرابتك بالحد الأدنى دفعته للتحول من الارتفاع إلى الهبوط.

واخترقت المؤشرات العامة للأسواق نقاط مقاومة عتيدة كان يعول عليها كثيراً وفقاً للتحليل الفني لخروج الأسواق من موجتها التصحيحية، حيث تجاوز مؤشر سوق أبوظبي حاجز 4800 نقطة، فيما خرج سوق دبي المالي من حاجز 4560 نقطة، مواصلاً الصعود فوق مستوى 4600 نقطة، قبل أن يعود دونه عند الإغلاق.

وقال وسطاء ومحللون ماليون إن الأسواق تفاعلت بإيجابية أكبر مع القرارات التي اتخذها مجلس إدارة شركة أرابتك بشأن تغييرات في قيادة الشركة، حيث انحسرت الضغوط تماماً عن السهم الذي لعب دوراً مؤثراً في حركة الأسواق صعوداً وهبوطاً طيلة الفترة الماضية، مشيرين إلى بوادر عودة موازين القوى في الأسواق لمصلحة أسهم الشركات ذات الأداء القوي وغير المعروفة بالمضاربات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا