• الخميس 26 جمادى الأولى 1438هـ - 23 فبراير 2017م

الأحمدي أبوالنور: باب الحوار مفتوح

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يناير 2015

القاهرة (الاتحاد)

يرى الدكتور الأحمدي أبوالنور وزير الأوقاف الأسبق إمكانية فتح باب الحوار مع أي إنسان شريطة ألا تكون يداه قد تلوثت بالدماء، أما الإرهابيون الذين تلوثت أيديهم بالدماء، فمن الصعب التحاور معهم لأن الدم سينادي بالقصاص وعليها فسيكون مطلوبا منا القصاص قبل الحوار والأمران لا يستقيمان، أما المغرر بهم من أنصار الجماعات الإرهابية أو التكفيرية فمن الممكن التحاور معهم لإعادتهم إلى الطريق المستقيم .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا