• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

طلاق جينيفر لوبيز ومارك أنتوني بعد 3 سنوات من الانفصال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 20 يونيو 2014

ذكرت تقارير إخبارية أمس الخميس، أن المحكمة أعلنت رسمياً طلاق النجمين الأميركيين جينيفر لوبيز ومارك أنتوني بعد نحو ثلاث سنوات من انفصالهما.

وأفاد موقع «كونتاكت ميوزيك» الإلكتروني المعني بأخبار المشاهير، أمس، بأن إحدى المحاكم العليا في مدينة لوس أنجلوس الأميركية صدقت يوم الاثنين الماضي على قرار طلاق لوبيز المعروفة، فنياً باسم «جي لو» ومارك. وكان الممثل والمغني 45 عاماً تقدم في يوليو عام 2011 بطلب طلاق من زوجته 44 عاماً التي تعمل في مجالات الرقص والغناء والتمثيل وتصميم الأزياء، بعد سبع سنوات من زواجهما في يونيو 2004، وذلك بعد أن ضاق ذرعاً من تصرفاتها مع حبيبها الجديد آنذاك الراقص كاسبر سمارت. يذكر أن لوبيز التي انفصلت قبل أيام عن صديقها كاسبر 27 عاماً، ولديها من طليقها توأم هما ماكس وإيمي ست سنوات، كان سبق لها الزواج قبل مارك مرتين. (لوس أنجلوس - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا