• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

حدد إطاراً زمنياً يمتد حتى أكتوبر 2020

سلطان القاسمي يصدر قراراً بتهيئة الشارقة للانضمام للشبكة العالمية للمدن المراعية للسن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 يناير 2017

الشارقة (الاتحاد)

أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، قراراً إدارياً بشأن تهيئة إمارة الشارقة للانضمام للشبكة العالمية للمدن المراعية للسن.

ويهدف القرار الإداري رقم (2) لسنة 2017 إلى إيجاد بيئة مادية وصحية واجتماعية واقتصادية وحضارية شاملة مستدامة، تتيح لكبار السن المقيمين فيها الاستفادة من مواردها بسهولة ويسر، وصولاً لشيخوخة صحية فعالة، وتحسين نوعية الحياة لهم ومشاركتهم لخبراتهم مع الآخرين، للمساهمة في تحقيق تنمية المجتمع.

ويكون الإطار الزمني لانضمام الإمارة الرسمي للشبكة هو من أكتوبر 2016م وحتى أكتوبر 2020م أو الحصول على الاعتماد الدولي «إمارة الشارقة مدينة مراعية للسن» أيهما أسبق.

وبحسب القرار على الجهات الحكومية العمل على استيفاء معايير الانضمام للشبكة العالمية للمدن المراعية للسن، من خلال العمل على تنفيذ إطلاق مبادرات مؤثرة في تطوير الخدمات الموجَهة لكبار السن في كافة القطاعات، وضمان استدامتها في مجال المساحات الخارجية والأبنية والنقل والإسكان، والمشاركة الاجتماعية والاحترام والاندماج الاجتماعي، والمشاركة المدنية والتوظيف، والاتصالات والمعلومات، والدعم المجتمعي والخدمات الصحية، ونشر الوعي في المجتمع حول الاستعداد لمواجهة انقلاب الهرم الديموغرافي لصالح كبار السن في المجتمع من خلال التشيخ السريع للسكان مع التوسع في المدن بسبب تطور الرعاية الصحية للسكان، وتمكين كبار السن من الاندماج في المجتمع ومشاركة خبراتهم بإصدار تشريعات داعمة.

وفي سبيل تنفيذ القرار تعمل الجهات الحكومية على تطبيق المبادرات والأنشطة التالية: مبادرة الأماكن العامة الصديقة لكبار السن، من خلال توفير مساحات خضراء في المناطق السكنية ومنحدرات مهيئة لاستخدام الكراسي المتحركة وتوفير مقاعد خارجية في الحدائق والممرات العامة والأرصفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا