• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أمام مؤتمر العمل الدولي بجنيف إشادة بدور «مسار حوار أبوظبي» في تعزيز التعاون مع الدول المرسلة للعمالة

«وزراء التعاون» يؤكدون الحرص على حماية حقوق العمال تشريعاً وممارسة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكد مجلس وزراء العمل في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدور المهم لمسار حوار أبوظبي في تعزيز التعاون بين دول المجلس باعتبارها مستقبلة للعمالة والدول المرسلة لها، بما يخدم أسواق العمل في هذه الدول ومصالحها.

واعتبر المجلس أن البرنامج التجريبي لتدريب واختبار العمالة الذي أطلقته دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكويت مؤخراً، بالتعاون مع الهند والباكستان والفلبين يعد إحدى المبادرات الرئيسية المنبثقة عن مسار حوار أبوظبي، حيث يمكن استثمار هذا البرنامج في مواجهة التحديات المستقبلية، لا سيما وأنه يشكل مبادرة إقليمية مشتركة لبلورة سياسات وآليات تمكن العمال الوافدين من توثيق مهاراتهم والاعتراف المتبادل بها.

جاء ذلك في كلمة مشتركة لوزراء العمل في دول التعاون ألقاها الدكتور عبدالله بن صالح الخليفي وزير العمل والشؤون الاجتماعية في دولة قطر الشقيقة رئيس مجلس وزراء العمل في دول التعاون، أمس، في الجلسة العامة لمؤتمر العمل الدولي بحضور معالي صقر غباش وزير العمل رئيس وفد الدولة وأعضاء الوفد المشارك في أعمال الدورة 104 للمؤتمر الذي يواصل أعماله في مدينة جنيف بسويسرا حتى 13 الشهر الجاري، بحضور ومشاركة وفود الحكومات وأصحاب العمل والعمال الممثلين للدول الأعضاء في المنظمة.

وأكدت وزارات العمل في دول التعاون في الكلمة المشتركة حرصها على تعزيز التعاون مع الدول المرسلة للعمالة لوقف الممارسات الخاطئة التي يتعرض لها هؤلاء العمال من قبل وكالات التوظيف في بلدانهم لا سيما من حيث العقود الزائفة التي يحصلون عليها وتحميلهم رسوماً باهظة لتشغيلهم، وهو الأمر الذي تحظره دول مجلس التعاون بشكل صارم، حيث لا يجوز بأي حال من الأحوال تحميل العامل رسوم الاستقدام، وبالرغم من أن الصعوبة بالنسبة لنا تكمن في مراقبة هذا السلوك غير القانوني خارج حدودنا الجغرافية، ونحن نتواصل ونتحاور بشكل فعال ومستمر مع البلدان المرسلة للعمالة للحد من هذه الممارسة.

كما أكدت حرصها على توفير الحماية لحقوق العاملين في سوق العمل الخليجي بالتوازي مع ضمان مصالح أصحاب العمل عبر التشريعات القانونية والممارسات العملية ومن بين ذلك على سبيل المثال ضمان حق العامل بالحصول على أجره في الموعد المحدد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض