• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تسللوا تحت جنح الظلام ليجدوا 180 درهماً

كاميرات المراقبة تكشف لصوص «التبرعات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

محمود خليل (دبي)

محمود خليل (دبي)

رصدت كاميرات المراقبة أربعة أشخاص من الجنسية الخليجية، 3 منهم عاطلون عن العمل، والرابع طالب يبلغ 19 سنة، وهم يتسللون تحت جنح الليل إلى بقالة في منطقة المزهر بالقوز، وقاموا بكسر باب بقالة بوساطة «عتلة حديدية» وسرقوا منها صندوق تبرعات يعود لإحدى الجمعيات الخيرية.

وأنكر المتهمون الأربعة الذين أحالتهم النيابة العامة بدبي أمس إلى محكمة الجنايات، ما أسند إليهم من اتهامات، فيما تمسكت النيابة العامة بما أسندته لهم، مطالبة بمعاقبتهم طبقاً لمواد قانون العقوبات الاتحادي.

وأشارت النيابة العامة إلى أن المادة الفيلمية التي استخرجها المحققون من كاميرات المراقبة داخل المحل التجاري، أظهرت اثنين منهم وهما يقومان بالسرقة، مقدمة اعترافاتهما عن مشاركة المتهمين الآخرين للجريمة.

وقررت محكمة الجنايات تأجيل النظر في القضية إلى 15 يونيو الجاري.

وأفادت أوراق القضية بأن المتهمين حطموا صندوق التبرعات الذي سرقوه من المحل التجاري، حيث لم يعثروا بداخله سوى على 180 درهماً.

وفي قضية سرقة أخرى، اتهمت النيابة العامة سائقاً باكستاني الجنسية بسرقة أسلاك كهربائية وأنابيب نحاسية وجهازي حاسب آلي بقيمة 121 ألف درهم من مستودع شركة تجارية، بعد أن حطموا باب مستودعها.

كما أحالت النيابة العامة إلى المحكمة موظف بنك من الجنسية الهندية، قالت إنه سرق بطاقة ائتمانية من البنك، واستولى على 38 ألف درهم منها، فيما طالبت في قضية سرقة أخرى بمعاقبة مشرف إداري بإحدى الشركات التجارية، وهو من الجنسية الأوغندية لاتهامها له بسرقة نصف مليون درهم، والاستيلاء على مركبة للشركة التي يعمل بها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض