• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الحكام» تناقش «المدير الفني» في «الحالات الجدلية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

عقدت لجنة الحكام باتحاد الكرة اجتماعها الدوري مساء أول من أمس بمقر اتحاد الكرة بالخوانيج، برئاسة الدكتور خليفة الغفلي رئيس لجنة الحكام، وبحضور محمد عبيد اليماحي نائب رئيس اللجنة، إلى جانب حضور إبراهيم لعماش، وصلاح أمين، ومحمد الجنيبي، وناصر عبد الله، وعلياء الحوسني أعضاء اللجنة، وأحمد يعقوب مدير إدارة الحكام، وستيف بينت المدير الفني.

وتم خلال الاجتماع مناقشة المدير الفني للحكام بخصوص الأداء خلال الجولتين الثالثة والرابعة في دوري الخليج العربي، وتم مناقشته في هذا الشأن، حيث تم الوقوف على بعض الحالات «الجدلية» ودراستها من أجل العمل على تصحيحها وتطويرها، وتمنت اللجنة التوفيق للحكام خلال إدارتهم للمباريات القادمة، متابعاً أنه تم تكليفه من قِبل اللجنة للتواصل مع المختصين في الاتحاد الدولي لكرة القدم للاتفاق على موعد انعقاد دورتين للحكام والمُقيمين، والتي من المحتمل أن تعقدا في شهر نوفمبر الجاري خلال فترة توقف بطولة دوري الخليج العربي.

وتم أيضاً الإطلاع على رسالة الاتحاد الآسيوي بخصوص استضافة دورتي حكام النخبة الآسيوية في دبي، حيث ستكون الدورة الأولى في الفترة من 20 حتى 24 نوفمبر الجاري، والثانية من 26 نوفمبر حتى 30 من الشهر ذاته، ضمن دورات النخبة الآسيوية التي تُعقد خارج مقر الاتحاد الآسيوي، وتستضيفها الدولة منذ عام 2012، وسيكون المنسق المحلي للدورتين محمد عشماوي السكرتير التنفيذي لإدارة الحكام.

وقال أحمد يعقوب: تم الإطلاع على تقييم الحكام المستجدين الذين أنهوا دورتهم التدريبية الأولى في أواخر الشهر الماضي، وأيضاً اختبارات الترقية في التوقيت ذاته، وتم تقديم الشكر لفريق عمل حكام المراحل السنية برئاسة محمد الجنيبي عضو اللجنة، وصالح المرزوقي، وأحمد الشامسي، وسلطان ساحوه، وعبد الواحد خاطر أعضاء فريق العمل، وحسن عبدالله، وأحمد هلال مدربا اللياقة البدنية، كما اطلعت اللجنة على تقرير الدورة التدريبية لحكام الكرة الشاطئية التي عُقدت منذ أيام قليلة، ووجهت اللجنة الشكر للمسؤول الفني عن حكام الشاطئية محمد سعيد حميد على جهده خلال فترة انعقاد الدورة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا