• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لا تمثل تهديداً استثنائياً للوجود الأميركي

الصين تعزز نفوذها الأمني والسياسي في القارة السمراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

Ihab Abd Elaziz

وائل بدران (أبوظبي)

دعت دراسة حديثة صادرة عن معهد «راند» للأبحاث، صناع السياسة في بكين وواشنطن إلى تفادي تصعيد المنافسة المحدودة بينهما في أفريقيا إلى توتر استراتيجي، مؤكدة ضرورة عزل العلاقات الصينية الأميركية في القارة السمراء عن مجريات العلاقات الثنائية بينهما بشكل عام.

وشددت على أن تعزيز النفوذ الصيني على الصعيدين الأمني والسياسي في الدول الأفريقية - وإنْ لم يكن نموذجياً - لا يمثل تهديداً استثنائياً على المصالح الأميركية.

وطالبت الدراسة الولايات المتحدة بالتركيز على تنشيط مصالحها في أفريقيا بدلاً من إثارة منافسة مع الصين.

ودعت القيادة الأميركية في أفريقيا (أفريكوم) بالبحث عن فرص لمزيد من التعاون مع جيش التحرير الصيني في أفريقيا، لافتة إلى أنه على رغم ضعف الثقة بين الطرفين، إلا أن التهديدات الأمنية التي تواجه البلدين في أفريقيا متشابهة.

وتشابكت بكين خلال الأعوام العشر الماضية سياسياً مع الدول الأفريقية أكثر من واشنطن، وأصبح جيش التحرير الشعبي الصيني أكبر المساهمين في عمليات حفظ السلام في أفريقيا، حيث زاد أعداد قواته هناك بأكثر من عشرين ضعفاً مقارنة بعام 2000، بينما يعيش نحو مليون صيني في أفريقيا حالياً. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا