• الخميس غرة شعبان 1438هـ - 27 أبريل 2017م
  10:57    انفجار "ضخم" بالقرب من مطار دمشق        10:57     ترامب يمنح البنتاجون سلطة تحديد مستويات القوات بالعراق وسوريا         10:57     فنزويلا تعلن انسحابها من منظمة الدول الاميركية         10:58    ترامب يزور الأراضي الفلسطينية واسرائيل الشهر المقبل        10:58    إضراب شامل في غزة والضفة الغربية تضامنا مع الاسرى        11:09    رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس سيراليون بعيد استقلال بلاده        11:27     وزير خارجية الصين: نحتاج لتعزيز قدراتنا العسكرية لحماية مصالحنا         11:35    ميركل:العلاقات بين المانيا وتركيا "تأثرت بشكل كبير" بالتطورات الاخيرة في انقرة    

كلينتون تتقدم على ترامب بالرغم من التحقيق في رسائل البريد الإلكتروني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 نوفمبر 2016

رويترز

أفاد استطلاع رأي لرويترز بأن المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون حافظت على تفوقها بـ5 نقاط على منافسها الجمهوري دونالد ترامب ولم تتراجع إلا بقدر طفيف بعد أن قال مكتب التحقيقات الاتحادي الأسبوع الماضي إنه يراجع رسائل بريد إلكتروني جديدة في إطار تحقيق يجريه بشأن وزيرة الخارجية السابقة.

وقال الاستطلاع الذي أجري في الفترة من 26 إلى 30 أكتوبر إن نحو 44 بالمئة من الناخبين المحتملين قالوا إنهم سيؤيدون كلينتون بينما قال 39 بالمئة إنهم سيؤيدون ترامب. وكانت كلينتون متفوقة على ترامب ب6 نقاط في استطلاع الرأي التراكمي لخمسة أيام الذي نشر يوم الخميس الماضي.

وأظهرت استطلاعات أخرى للرأي تراجعاً حادًا لكلينتون. ويظهر استطلاع ريـال كلير بوليتيكس الذي يأخذ متوسط نتائج معظم الاستطلاعات الرئيسية أن تفوق كلينتون تراجع من 4.6 نقطة يوم الجمعة إلى 2.5 نقطة يوم الاثنين.

وكان جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي قال في خطاب أرسل للكونجرس وأعلن عنه يوم الجمعة إن مكتب التحقيقات يفحص رسائل بريد إلكتروني جديدة قد تكون مرتبطة بكلينتون التي أجرى المكتب تحقيقًا بشأن استخدامها لخادم خاص وكيف عالجت معلومات سرية عندما كانت وزيرة للخارجية.

ولم يكشف مكتب التحقيقات للجمهور الكثير بشأن رسائل البريد الإلكتروني الجديدة التي يجري التحقيق بشأنها عدا أنه جرى اكتشافها أثناء تحقيق آخر.

وفي استطلاع منفصل شمل مرشحي أحزاب أخرى أيد 43 بالمئة كلينتون بينما أيد 37 بالمئة ترامب وأيد ستة بالمئة جاري جونسون من حزب التحررين فيما أيد واحد بالمئة جيل شتاين مرشح حزب الخضر.

وتفيد أحدث استطلاعات للرأي بأن كلينتون تتفوق في الوقت الحالي على ترامب في حالتي الإقبال الكبير والإقبال المتدني على التصويت. وتفوقها سيكون في حد 5 نقاط إذا شارك 55 بالمئة من الناخبين المؤهلين وسيرتفع إلى 6 نقاط إذا أدلى 70 بالمئة من الأميركيين بأصواتهم.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا