• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«مجلس حنيف حسن» يناقش التأثير العربي في الغرب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 نوفمبر 2016

دبي(الاتحاد)

نظم مجلس حنيف القاسم الثقافي، ندوة تناولت واقع الوجود العربي لدى الغرب، وسبل تعزيز تأثيره في صناعة القرار المتعلق بالعرب، سواء المقيمين في الدول الغربية، أو دول المنطقة العربية. وشهدت الندوة، مشاركة الكاتب والمفكر القطري د. عبد الحميد الأنصاري والباحث والمفكر د. وحيد عبد المجيد رئيس تحرير مجلة السياسة الدولية في مؤسسة الأهرام الصحفية المصرية، إلى جانب حضور مكثف لعدد من الكتاب والمفكرين والمهتمين بالشأن الثقافي والأكاديميين والشخصيات العامة. وأكد معالي الدكتور حنيف القاسم رئيس مجلس إدارة مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي أهمية الموضوعات المطروحة والمرتبطة بأحداث الساعة خاصة مع فعاليات انتخابات الرئاسة الأميركية. وأشار القاسم إلى التضليل الإعلامي المتعمد الذي تتبناه بعض الوسائل الإعلامية الموجهة التي تسعى إلى نشر ثقافة الخلط بين الإسلام والإرهاب، وهو ما يمنح الجماعات المتطرفة شرعية دينية لا أساس لها من الصحة، مؤكداً ضرورة سعي الغرب للتعرف الموضوعي على الآخر، والتعامل مع صحيح الإسلام من مصادره الموثقة للحد من تصاعد أعمال العنف.

ومن جانبه، أوضح د. عبد الحميد الأنصاري أهمية الوجود العربي في أوروبا وأميركا من خلال المراكز العلمية والمتخصصة، خاصة مع الوجود المكثف لإيران في المشهد الأميركي. وفي مناقشة للتصور العربي الاختزالي لاتفاقية سايكس بيكو، ذكر د. وحيد عبد المجيد أنه يمثل مركزية ومنطلق التفكير التآمري وصوره أننا دائماً لم نكن فاعلين وتساءل أن هذا يفقدنا أهميتنا، ويكرس عجزنا. وتعليقاً على نقاشات الندوة، أكد الأديب محمد المر على دعوة الأنصاري بضرورة إعادة تقويم المنظومة الإعلامية التي عجزت عن إنتاج وتصدير الرسالة العربية الصحيحة الدينية والثقافية والسياسية.

وأوضح المر أهمية قيام العرب بدراسة النظم السياسية الغربية ومناهج تفكيرها وتوجهاتها بدقة، والتعامل المباشر مع مؤسسات المجتمع المدني الغربية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض