• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

وصل إلى الرقم 16 في مجموع ألقابه

بعد ربع قرن .. الأزرق يحقق بطولة كبرى في سجلاته للمرة الأولى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

وصل فريق النصر إلى بطولته السادسة عشرة طوال تاريخه على مستوى الفريق الأول لكرة القدم، بعد أن حقق أول من أمس لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة، وهذه بالذات حصدها للمرة الأخيرة قبل 26 عاماً بالتمام والكمال، أي أن الجيل الحالي من جماهير ومحبي النادي لم يسبق لهم أن شاهدوا فريقهم وهو يعتلي منصة أغلى الكؤوس من قبل، النصر عانى في فترات من جفاف البطولات الكبرى، ولكنه لم يكن غائباً عن بعض الألقاب التي كان يحصدها بين الفينة والأخرى ككأس الاتحاد والدوري الممتاز الذي جمع الستة الأوائل من مسابقة الدوري موسم 1995/‏1996 ، ومع بداية الألفية الجديدة كان النصر قاب قوسين أو أدنى من تحقيق لقب الدوري، وحل وصيفاً خلف فريق العين، وحقق في الموسم نفسه لقب كأس الاتحاد على حساب فريق الوحدة، وفي بطولة الكأس وصل الفريق إلى المباراة النهائية مرتين من بعد آخر لقب، وخسر من بني ياس في بداية التسعينات ومن الشباب في نهاية العقد الأخير من القرن الماضي، ولأن طريق البطولات لا يأتي فجأة فقد حقق هذا الجيل لقبين مختلفتين، الأولى كانت كأس الأندية الخليجية، والثانية كأس الخليج العربي، ليثبت للشارع الرياضي أن الألقاب التي سيحققها بعد ذلك لم تأت بالمصادفة، علماً بأن النصر حقق بطولة الدوري بمسمى «الدوري العام» ثلاث مرات، وبمسمى الدوري المشترك مرة واحدة، وباسم دوري أدنوك مرة واحدة، واسم الدوري الممتاز مرة واحدة، فيما حقق بطولة

كأس الاتحاد 3 مرات، وكأس الخليج العربي مرة واحدة، وكأس السوبر مرة واحدة، وكأس الأندية الخليجية مرة واحدة، وأضاف بعد فوزه على الأهلي قبل يومين لقبه الرابع لكأس رئيس الدولة، ليصبح المجموع ستة عشرة بطولة بالتمام والكمال.

عمران محمد (دبي)

هل يمكن أن تنتهي المباراة النهائية، ويخرج الجميع من دون أن تكون هناك ردود فعل لكل القصص والحكايات والصور، وهل يمكن أن يمر فوز النصر بالبطولة الأغلى لأول مرة منذ ربع قرن من دون أن نسجل أهم اللحظات والمواقف التي شهدها ستاد هزاع بن زايد، وهل يمكن أن نتجاهل النادي الأعرق، وهو يعود إلى الواجهة من جديد من دون أن نرصد ذلك من قلب الحدث؟

ثلاثة منهم في الموسمين الماضيين

الأزرق يرفع اللقب السادس عشر في تاريخه ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا