• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

ابنة ناشر كتب «رولينج» سبب شهرة هاري بوتر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 نوفمبر 2016

لندن (رويترز)

كانت أليس نيوتن في الثامنة من العمر عندما فتحت الطريق لانطلاق قصص هاري بوتر للكاتبة جيه.كيه. رولينج.

وطلب الناشر نايجل نيوتن من ابنته أليس قراءة أول كتب السلسلة الشهيرة وهو بعنوان «هاري بوتر اند ذا سورسرز ستون» لمعرفة رأيها.

وقال نايجل وهو أيضا الرئيس التنفيذي لدار نشر بلومزبيري «طلبت من أليس قراءته بالنيابة عني وجاءت بعد ساعة، وهي منبهرة بمدى روعة هذا الكتاب». أعتقد أنه أصبح من الكلاسيكيات مثل «ويني ذا بوه» أو كتب روالد دال أو سي.اس. لويس وسوف يستمر.

ومثلت مبيعات الكتاب أكثر من سبعة بالمئة من مبيعات بلومزبيري في النصف الأول.

وتتوقع بلومزبيري أن يسهم الهوس بقصص الساحر الصغير بنسبة كبيرة من أرباحها حتى فبراير 2017.

وقال نيوتن إن بلومزبيري تعتزم إحياء الذكرى العشرين لقصص هاري بوتر العام المقبل بأربع طبعات خاصة من أول كتاب في السلسلة مصحوبا برسوم للسحر. كما تعتزم نشر نسخة مصورة من كتاب «فانتاستيك بيستس» 2017.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا