• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أحدث صيحات ألوان الديكور

غرف طعام تتألق مع «المارسالا»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

خولة علي

خولة علي (دبي)

لغرف الطعام طابع يختلف من موسم إلى آخر، ولصيف 2015 يرشح خبراء في «ذاون» الأحمر المائل إلى البني، الذي يعرف بـ «المارسالا» لمنح غرفة الطعام مظهراً جميلاً، مشيرين إلى أنه آخر صيحات موضة الديكور لهذا العام، الذي يضفي ثراءً على وجبة الطعام، ويجعلها تقدم في أجواء ذات ذوق رفيع.

ويقول خبراء «ذاون»، إن «المارسالا» يعد الدرجة المثالية لغرفة الطعام، التي يفضل أن تعتمد في تفاصيلها، كالطلاء أو ورق جدران في حال كانت طاولة الطعام سادة، والعكس تماما فيما لو كان الأثاث مشجراً، إذ يفضل أن تبقى الجدران سادة، رفقاً بالعين، وحفاظاً على التناغم بين عناصر الديكور.

ويضيفون أن هناك أنواعاً مختلفة من تصاميم المقاعد المنجدة بالمخمل ذي اللون المارسالا، ويكملها بإتقان مزيج من ألوان البيج، الكريم، والبني الترابي ونفحات من أخضر، لتعطيه الحيوية.

ويلفتون إلى أن أحد مفاتيح مكونات هذا المظهر هو استخدام معادن مختلطة عصرية؛ لذا يفضل الخروج عن التقليد وإظهار المكان برونق مختلف من خلال انتقاء اكسسوارات أكثر جرأة، فيمكن الجمع بين الفضة، والنحاس، والبرونز. مع استخدام بعض القطع المكملة للفراغ كالمرآة وخزانة العرض.

ولتكتمل الصورة يمكن اختيار أطباق من خزف أبيض، وكؤوس زجاجية رشيقة شفافة، ومفارش ومناشف بلون بيج، ولكن يمكن إضافة بعض النكهة عن طريق حلقات مناديل بلون أسود وذهبي ومزهرية خزفية ممتلئة بأزهار الأوركيد.

ويمكن ختم هذا المظهر بسجادة وستائر بسيطة لتعطي الغرفة إحساساً حميمياً مريحاً، بالإضافة إلى مصباح طاولة معدني بطلاء ساحر لضبط المزاج، وإظهار تفاصيل المكان بجمال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا