• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

بحث واقع النشر الحالي ومنحة الشارقة للترجمة

«المهني للناشرين» يستعرض بناء سوق عربية مستقبلية للكتب الإلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 نوفمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

بحضور الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة كلمات، انطلقت أمس الاثنين في غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وبمشاركة أكثر من 200 ناشر محلي وعربي وعالمي، يمثلون أكثر من 35 دولة، فعاليات الدورة السادسة للبرنامج المهني للناشرين، وتستمر حتى اليوم (الثلاثاء 1 نوفمبر الجاري)، وذلك ضمن فعاليات الدورة 35 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، الذي يقام في مركز إكسبو الشارقة، خلال الفترة بين 2-12 من نوفمبر الجاري، بمشاركة محلية وإقليمية ودولية واسعة.

واستهل أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، الجلسة الافتتاحية، بكلمة ترحيبية، ونبذة عن البرنامج المهني: «بات البرنامج المهني جزءاً لا يتجزأ من معرض الشارقة الدولي للكتاب، فمنذ أن أطلق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مشروعه الثقافي في عام 1982 وهو ينظر إلى مشوار النهوض الثقافي بصورة تكاملية شاملة، ويؤمن بأن العمل الثقافي عقد مُحكم لا يجب أن يغفل عن واحدة من حلقاته».

وركزت فعاليات البرنامج التدريبي للناشرين في يومه الأول على عدد من المواضيع المهمة في مجال صناعة النشر مثل، الشراكات الاستراتيجية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، والتحضير للمستقبل ببحث إمكانات بناء سوقٍ عربية للكتب الإلكترونية، والواقع الحالي للنشر في المنطقة العربية وإمكانات النهوض به، كما استعرض البرنامج مشروع منحة الشارقة للترجمة، وموضوع الوصول السهل لحقوق النشر العربية وترجمتها من قبل الناشر العربي والأجنبي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا