• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شكاوى واقتراحات

الأندية الصيفية.. وتسجيل الفتيات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 19 يونيو 2014

بدأت الأندية الصيفية في الدولة استعدادها لاستقبال الأطفال خلال عطلة نهاية العام الدراسي، مع انتهاء امتحانات الصف الثاني عشر (الثانوية العامة) بتجهيز العديد من الأنشطة الرياضية والفنية الهادفة لتعمل على الترفيه عن الأطفال، وشغل أوقات فراغهم بأعمال مفيدة جسدياً وفكرياً.

وتشهد أبوظبي وعلى امتداد السنوات الماضية انطلاق مراكز “صيفنا مميز” التي يشرف عليها مجلس أبوظبي للتعليم. كما تقوم بعض المدارس والجهات الخاصة بتنظيم أنشطة صيفية، ولكن الملاحظة أن استقبال الفتيات في الكثير منها محدود، والبقية لا توفر سوى أنشطة خاصة بالطلاب، لذلك نتمنى على هذه المراكز زيادة البرامج والأنشطة والفعاليات للفتيات.

وكان تقرير في “دنيا الاتحاد” قد أشار إلى “أن رغبة الأهالي في تسجيل أبنائهم بالمراكز الصيفية، تنطلق من دوافع مختلفة، بحسب ما يذكر حسين العيسوي، مدير أحد المراكز الصيفية بأبوظبي، أهمها إبعاد الأبناء عن برامج التليفزيون غير الجيدة وتعليمهم أشياء مفيدة، بالإضافة إلى عامل اللعب والتسلية، مشيراً إلى أن الأندية الصيفية تلعب دوراً مهماً في تكوين شخصية الطفل من النواحي الجسدية والنفسية والفكرية، حيث تعمل الأنشطة الرياضية، كالسباحة وكرة القدم وكرة الطائرة والتايكواندو، على تقوية الجسم وجهاز المناعة الخاص به، كما تعمل أنشطة الرسم وتحفيظ القرآن على تهذيب النفس وتقويم السلوك والمساهمة في تربية الطالب، فضلاً عما يوفره التواصل مع الآخرين من فرصة لتقوية شخصية الطالب وزيادة ثقته بنفسه”.

محمد ياسين

     
 

انعدام الأنشطة الرياضية للفتيات خارج الجزيرة

أضم صوت إلى صوت الأخ بالنسبة لانعدام الأنشطة الرياضية الخاصة بالفتيات في المناطق السكنية خارج الجزيرة، واضطرار الراغبات بممارسة السباحة أو الرياضية إلى قضاء وقتهن في الحافلة ذهباً وإياباً ضعف الوقت المخصص للنشاط نفسه! وقد شكوت ذلك لمجلس التعليم عدة مرات خلال السنوات السابقة دون تقديم أية حلول، كما قدمت عدة اقتراحات لتوفير الأنشطة الرياضية للفتيات بلا استجابة من المجلس. ومن الاقتراحات فتح الصالات الرياضية بالمدارس خلال الإجازات، مع تخصيص أيام أو فترات للفتيات بالمسابح الملحقة بمدارس البنين النموذجية، مثل مدرسة البوادي ببني ياس، بدل أن تقضي الفتاة ساعتين في الحافلة كي تسبح لمدة ساعة!

أم فاطمة | 2014-06-21

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا