• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        06:15    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا في انفجار عبوة داخل معسكر في عدن    

تكلفة إنتاجه 4 ملايين دولار

«أسرار» نادية الجندي يناقش مافيا شركات الأدوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

سعيد ياسين (القاهرة)

تعود نادية الجندي إلى الدراما التلفزيونية، بعد غياب خمسة أعوام منذ قيامها ببطولة مسلسل «ملكة في المنفى» عام 2010، من خلال مسلسل «أسرار» الذي يعرض حصرياً على شاشة cbc، وتلعب بطولته أمام عزت أبو عوف وعبير صبري، وأحمد سعيد عبدالغني وفريال يوسف ومادلين طبر وحسام فارس وضياء عبدالخالق، ومحمد مرزبان، وتأليف أحمد صبحي، وإخراج وائل فهمي عبدالحميد.

وتدور أحداث المسلسل من خلال شخصية طبيبة شرعية تدعى «أسرار» تقوم بالتدريس في الجامعة، كما تكتب مقالات بالصحف، ومتزوجة من محام شهير «سامح» ولهما ابنة جميلة «ليلى».

البحث عن القاتل

وقبل زفاف الابنة بأيام تموت مع والدها اثر حادث مروري، وتصاب «أسرار» بحالة عصبية ويتم معالجتها في إحدى المصحات، وبعد خروجها تعقد العزم على البحث عن قاتل زوجها وابنتها، وفجأة تجد «مصطفى» مقتولاً في فيلتها فتبلغ الشرطة، ويوجه لها الضابط تهمة قتل «مصطفى»، لكنها تتمكن من إثبات براءتها، ويقتنع الضابط بقضيتها فيساعدها في رحلة الكشف عن الجناة، وبالتحري عن شخصية القتيل يتضح أنه شريك لعدد آخر في شركة أدوية، وبعد فترة يتم قتل «كاميليا» خطيبة «مصطفى» وهي شريكة أيضاً في الشركة نفسها، ويتم توجيه الاتهام لـ «عوني» رئيس الشركة وصديق «كاميليا».

وتحاول «أسرار» أن تلتقي «يوسف» المتهم المحبوس في قضية الفساد الكبرى، والذي تعتقد انه بسببه تم الانتقام من زوجها، بعدما كان على وشك إثبات الحقيقة، ولكنها تعلم أن «يوسف» مات في محبسه، وتطلب من «شاكر» المحامي الذي كان الساعد الأيمن لزوجها أن يأتي لها بكل الملفات الخاصة بتلك القضية، لكنه يتهرب منها فتشك فيه، فيخبرها بأنه قد تزوجها، وهي مريضة، ولكنها تنكر ذلك ويتضح صدق كلامها، وانه شريك هو الآخر في الشركة، ويقوم بوضعها في مصحة نفسية، ولكن الضابط يتمكن من إخراجها، ويجعلها تقيم في شقته القديمة، وتتوالى جرائم القتل لكل من له صلة بالقضية، ويتم تنحية «جلال» عن متابعة القضية بسبب علاقته بـ «أسرار»، ولكنه لا يتخلى عنها، ويجد خيطاً صغيراً يتتبعه إلى أن يصل الى القاتل، ويخفي ذلك عن الجميع حتى يتمكن من الإيقاع به. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا