• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

أم «باربي» تنفق مبالغ طائلة على إطلالاتها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قالت أم بريطانية، وفق موقع «mirror»: «إنها تنفق نحو 500 دولار حتى تحصل ابنتها باربي لوفريدج على شكل مثالي للمشاركة في مسابقات ملكات الجمال»، والمدهش أن باربي تبلغ من العمر عشر سنوات فقط.

وتشارك الطفلة في جميع المسابقات، التي تقام في مدينتها بيتربورو، فيما تنفق الأم سامانثا بافي مبلغاً طائلاً لضمان حصول ابنتها على إطلالة مثالية لدى مشاركتها.

وقالت سامانثا: «في يوم المسابقة تضع باربي الكثير من الماكياج، إضافة إلى الأظافر، وخصل الشعر، والرموش الصناعية، وهو أمر مكلف».

وقالت الصغيرة: «إنها تحب مشاركاتها في المسابقات، وارتداء ملابس مناسبات، ووضع الماكياج».

     
 

تدمير الطفولة

يجب أن تشمل قوانين حماية الأطفال من الإساءة هذا النوع من جنون الأمهات! هوس الأم بالدمية باربي دفعها لإطلاق اسمها على ابنتها، ومن ثم إجبار الطفلة على تدمير بشرتها بالمساحيق وحرق شعرها بوسائل التصفيف، بالإضافة إلى ربط شخصيتها بالجمال المزيف منذ الطفولة. يجب أن تتم توعية الأمهات إلى خطورة وضع المكياج وصبغ وتصفيف شعر الفتيات الصغيرات، لأنه يؤدي إلى مشاكل بالبشرة وفروة الرأس منها الحساسية بأنواعها المختلفة، وشيخوخة الخلايا المبكرة، بالإضافة إلى التهاب العيون، كما يؤدي صبغ الأظافر إلى تقصفها وتنتقل مادته إلى جسم الفتيات أثناء تناول الطعام.

مسؤولية الأمهات | 2015-06-06

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا