• الثلاثاء 04 صفر 1439هـ - 24 أكتوبر 2017م
  01:43    محمد بن راشد يّدشن، أعمال الحفر في نفق مترو "مسار 2020"        01:44    محمد بن راشد يرعى، افتتاح القمة العالمية الرابعة للاقتصاد الاخضر في دبي        01:45    السعودية تعلن عن مشروع مدينة استثمارية مع مصر والأردن        01:48    مواجهات عنيفة بين قوات عراقية وتنظيم داعش الإرهابي قرب الموصل    

بيب لا يخشى على كاباييرو من الثلاثي الناري

أجويرو.. عودة إجبارية للتشكيلة الأساسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

في غضون أقل من 6 مواسم أصبح سيرجيو أجويرو سادساً في قائمة أفضل الهدافين في تاريخ مان سيتي، في الوقت الذي يسبقه في الترتيب نجوم أمضوا 10 سنوات، وربما 15 عاماً لكي يدخلوا تاريخ النادي، تسبب قرار بيب جوارديولا في وضع أجويرو على مقاعد البدلاء في مباراة البارسا وسيتي الماضية في إثارة موجة من الانتقادات ضد المدرب الإسباني، والذي برر هذه الخطوة بأنها تعود لأسباب تكتيكية، حيث أكد جوارديولا أنه كان يخطط لوجود لاعب في سط الميدان يملك قدرات مهاجم مثل دي بروين، لكي تصبح منطقة منتصف الملعب مزدحمة أمام البارسا، وأشارت الصحافة الإنجليزية إلى أن جوارديولا لن يكرر هذا الخطأ الكبير في مباراة الليلة، حينما يواجه برشلونة مجدداً، حيث لا يوجد أي سبب لجلوس الهداف الأرجنتيني احتياطياً، إلا إذا كان مصاباً أو موقوفاً.

وعن عودة أجويرو، قال المدير الفني للبارسا إنه سيعود، ولكنه تعمد أن يستخدم الأسلوب الفكاهي، وأضاف: لن أخبركم عن المركز الذي سوف يشغله أجويرو، وقد عاد النجم الأرجنتيني إلى ممارسة هوايته في التهديف خلال المباراة الماضية، وسجل ثنائية في شباك وست بروميتش ليقود سيتي للفوز برباعية دون مقابل، لينهي 6 مباريات من دون تهديف، وفي الوقت نفسه نجح في إنهاء 6 مواجهات لمان سيتي لم يعرف خلالها طعم الفوز.

ويتصدر أجويرو قائمة الهدافين في النسخة الحالية لدوري الأبطال مشاركة مع مواطنه ورفيق دربه في صفوف منتخب «التانجو» ميسي، ولكل منهما 6 أهداف، ويشاركهما في نفس عدد الأهداف أندرياس كورنلويس لاعب إف سي كوبنهاجن الدنماركي.

ويتولى ويلي كاباييرو حراسة مرمى مان سيتي في ظل إيقاف كلاوديو برافو الذي تلقى طرداً أمام برشلونة في المباراة الماضية، وأكد بيب جوارديولا أنه يثق في قدرة كاباييرو على حماية عرين سيتي، وتابع: ويلي جاهز تماماً للمباراة، لقد ظهر بصورة جيدة في أولد ترافورد أمام مان يونايتد، وأنقذ بعض الفرص الخطيرة، عليه أن يكون في أفضل حالاته لأنه سيواجه الأفضل، برشلونة لديه عناصر هجومية هي الأفضل في العالم، ولكن هذا لا يجعل ثقتي تتراجع في كاباييرو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا