• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

عيد باروت:

«السماوي» يرفض «الفرصة الذهبية»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 08 فبراير 2016

سامي عبدالعظيم (دبي)

أكد عيد باروت المدرب الوطني أن حتا فرط في فوز مهم خارج ملعبه في قمة الجولة الثامنة أمام عجمان مطارده المباشر، بعد أن تمكن الأخير من معادلة النتيجة قبل صافرة النهاية، والنقطة التي حصل عليها «البرتقالي» مهمة للغاية في مسيرته للمنافسة على حصد إحدى بطاقتي التأهل إلى دوري المحترفين، لكن المعطيات تؤكد أن «السماوي» نجح بالمحافظة على الصدارة، في انتظار مباراة دبي وعجمان الأسبوع القادم، وهي قمة بكل المقاييس أمام فريق متطور مع مدرب مواطن يمضي بالفريق للطريق الصحيح، وفي حال فوز عجمان بالنقاط الثلاث سوف يتساوى مع حتا في رصيد النقاط، بينما يمكن لدبي أن يقلص الفارق إلى نقطة فقط مع عجمان، وأربع نقاط أمام حتا، والحقيقة أن مباريات الدور الثاني ستكون قوية، وأشبه بنهائي كؤوس.

وأضاف: هناك علامة استفهام حول تاسيو مهاجم حتا وهداف الدوري برصيد 11 هدفاً، ويبدو أن المراقبة اللصيقة من مدافعي عجمان، كانت سبباً في الحد من خطورته، لكن هذا الشيء لم يمنع ظهور مواطنه جايير واللاعب المتألق لاحج صالح حبوش بتسجيل هدفين في المباراة، ويحسب للمدرب وليد عبيد قراءته الإيجابية لمجريات المباراة، بعد تأخره بفارق هدف، واللافت أيضاً أن شباك عجمان اهتزت بهدفي حتا في المباراة، وهذا الشيء لم يؤثر في تميزه الدفاعي الأفضل في البطولة.

وقال عيد باروت إن مباريات الدور الثاني سوف تشهد مرحلة صعبة من المنافسة، ربما تكشف عن ملامح الصراع على الصدارة لحسم الصراع على البطاقتين المؤهلتين لدوري الكبار، ولا مجال للتفريط في النقاط التي تعني التراجع عن مشوار المنافسة، بالنسبة لحتا ودبي وعجمان وكلباء خصوصاً أن المنافسة تبدو بين هذه الفرق على أقل تقدير في الوقت الحالي، والشيء الجيد بالنسبة لحتا في الدور الثاني من البطولة، يتمثل بخوضه مباريات مع المنافسين الأقوياء على ملعبه أمام عجمان ودبي، في حين أنه يواجه اتحاد كلباء على ملعبه، ونتوقع ارتفاع مستوى الإثارة في المرحلة القادمة من البطولة.

واعتبر عيد باروت منح الثقة للمدربين المواطنين في دوري الدرجة الأولى من المعطيات المهمة التي تؤكد الثقة بالمدرب المواطن خصوصاً في ظل التطور الواضح في مردود الفرق التي أقدمت على هذه الخطوة، وهذا من شأنه أن يفتح الباب أمام مدربين مواطنين لقيادة بعض الفرق في دوري الدرجة الأولى خلال المرحلة القادمة.

وحول عودة اتحاد كلباء لمرحلة النتائج الإيجابية بالدوري، قال عيد باروت: هذا الأمر يؤكد أن الفريق بدا مرحلة التصحيح، بالعودة للمستوى الفني الجيد والنتائج القوية في البطولة، بعد أن أدرك صعوبة تحقيق حلم العودة إلى دوري المحترفين، في حال لم يمضِ الفريق في مرحلة النتائج الجيدة، وهذا يعني أهمية عدم التفريط في النقاط خلال المباريات القادمة.

وأشار عيد باروت إلى أن تفوق دبي على الذيد يؤكد رغبته بالعودة إلى المنافسة بقوة، بقيادة المدرب محمد العجماني، والمواجهة لم تكن سهلة أمام الذيد الذي منح الثقة للمدرب المواطن محمد سعيد الطنيجي، ولاحظنا ردة الفعل الإيجابية من لاعبي الذيد في المباراة، وهو الأمر الذي وضع النتيجة أمام تلقبات عدة، حتى نجح دبي في حسم المواجهة بالتفوق 3 -2.

وأضاف: نرفع القبعة مجدداً للخيماوي على حالة التطور بالمستوى الفني، بعد تراجع النتائج في الأسابيع الأولى للبطولة، رغم كل الظروف التي واجهت هذا الفريق مع المدرب المواطن حسن إبراهيم والتعادل مع الخليج يؤكد أن هذا الخيماوي لديه الأفضل ليقدمه في البطولة، بعد التعادل الثاني في الدوري، في حين أن هناك حالة تراجع واضحة يعاني منها الخليج في المسابقة رغم أنه قدم المستوى الفني الجيد مطلع الموسم الحالي، كما أن دبا الحصن تراجع كثيراً بعد خسارته الكبيرة أمام كلباء برباعية نظيفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا