• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«العميد» في عيد بعد 26 عاماً من الانتظار

النصر يحلق بلقب الكأس على حساب الأهلي بـ«الترجيحية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 04 يونيو 2015

العين (الاتحاد)

حقق النصر لقب بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بفوزه على منافسه الأهلي بركلات الترجيح 3-0 بعد التعادل 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة التي جرت أمس على ستاد هزاع بن زايد بالعين في ختام الموسم الرياضي 2014- 2015.

افتتح أحمد خليل التسجيل للفرسان من كرة رأسية في الدقيقة 36، قبل أن تمنح «النيران الصديقة» التعادل للنصر، بعد أن سجل الكوري كوون كيونج هدفاً بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 88، «العميد» فرصة الاحتكام لركلات الترجيح بعد نهاية الشوطين الإضافيين والتي ابتسمت للأزرق بفضل ثلاثية بابلو هيرنانديز، رينان جارسيا، وإبراهيما توريه، فيما تصدى شمبيه لركلة أسامة السعيدي الأولى، وارتطمت ركلة خمينيز الثانية بالعارضة، وأكملت طريقها خارج المرمى، في الوقت الذي سدد فيه عبد العزيز صنقور الركلة الثالثة للفرسان خارج المرمى.

ونجح «العميد» في التتويج بلقب البطولة للمرة الرابعة في تاريخه بعد غياب دام نحو ربع قرن منذ آخر فوز، حينما توج بلقبه الثالث موسم 1988-1989 والذي سبقه التتويج مرتين موسمي 1984-1985,1985-1986، وانتظر «الأزرق» نحو 40 عاماً ليثأر من خسارته أمام منافسه الأهلي في أول مباراة جمعت الفريقين في نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة لكرة القدم في 11 أبريل 1975 والتي انتهت بفوز «الفرسان» بهدفين دون رد.

وحجز النصر مقعداً مباشراً في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل بجانب العين بطل الدوري، وتملك الإمارات مقعدين ونصفين في البطولة الآسيوية، حيث حجز العين المقعد الأول بنيله لقب الدوري وذهب الثاني للنصر، على أن يلعب الجزيرة ثاني الدوري والشباب الثالث دورين تمهيديين.

في المقابل، فقد الأهلي الذي خسر النهائي الثاني على التوالي بعد الأول أمام العين 0-1 في الموسم الماضي فرصة الانفراد بالرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة التي توج بها في 8 مناسبات سابقة بالتساوي مع الشارقة أعوام 1974-1975,1976-1977,1987-1988,1995-1996,2001-2002,2003-2004,2007-2008,2012- 2013. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا