• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

المصاريف قبل رمضان و «الصيفية» ترهق ميزانية الأسر

الجماهير تكتوي بـ «نار» التكلفة المالية لمشاهدة كأس العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 18 يونيو 2014

أسامة أحمد (دبي)

اكتوت الجماهير المتعطشة لمشاهدة كاس العالم الحدث الرياضي الأبرز بـ «نار» ارتفاع تكلفة مشاهدة هذه التظاهرة العالمية، مقارنة بنسخة جنوب أفريقيا قبل 4 سنوات، في ظل ارتفاع أسعار باقة قناة «بي إن سبورت» المالك الحصري لحقوق بث كأس العالم، ما أدى إلى زيادة أسعار عروض المقاهي، حيث أصبحت بعض الجماهير في حيرة من أمرها.

وشكل ارتفاع سعر مشاهدة «المونديال» عبئاً مالياً إضافياً على الأسر والأفراد بتزامن كأس العالم مع شهر رمضان الفضيل، وبدء الإجازة الصيفية، ما أدى إلى زيادة المصاريف، وبالتالي مضاعفة فواتير الأسر.

وقد زاد السعر الرسمي الذي طرحته قناة «بي إن سبورت» لباقة كأس العالم الحالية، والذي بلغ 1018 درهماً لمدة سنة في مقابل 130 دولاراً خلال نسخة جنوب أفريقيا 2010، والذي كان لغير المشتركين في باقة الجزيرة الرياضية الأساسية، فيما أضيفت باقة جديدة آنذاك للمشتركين في الباقة الأساسية مقابل 100 دولار، فيما تم تخصيص باقة أخرى للمونديال الحالي في البرازيل مقابل 570 درهماً نظير الاشتراك لمدة 3 أشهر «للمشتركين» إضافة إلى باقة «إي لايف» المقدمة من اتصالات مقابل 450 درهماً، والواقع الحالي يؤكد أن السعر لباقة الاشتراك يتخطى السعر الرسمي بنسب متفاوتة.

وأكد فراس صلاح من العين أن تكلفة مشاهدة كأس العالم في كلتا الحالتين مرتفعة، سواء عن طريق الاشتراك السنوي في باقة قناة «بي إن سبورت»، أو متابعة الحدث من المقاهي، مشيرا إلى أن الذهاب يوميا إلى المقاهي في ظل زيادة عروضها يعد أمراً مكلفاً، وقال: « تحبذ لأسر معايشة أجواء كأس العالم في المنزل بعيدا عن زحمة المقاهي وأسعارها النارية»، مبينا أن مشاهدة المباريات في المقاهي تثير بعض النقاشات التي تخرج عن الروح الرياضية، وبالتالي عدم إتاحة الفرصة للمشاهد متابعة المباريات بارتياح، نظراً لكثرة الحاضرين.

وأشار إلى أن مصاريف شهر رمضان مرتفعة في حد ذاتها، فما بالك بالمصاريف الإضافية المتمثلة في شراء بطاقات الاشتراك في باقة «بي إن سبورت»، أو الذهاب إلى المقاهي، وخاصة أن كأس العالم تتزامن مع الإجازات الصيفية، التي تمثل عبئاً مالياً جديداً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا